التغيير: الخرطوم

استدعى جهاز الأمن والمخابرات الوطني أمس الأول مدير مركز عبد الكريم ميرغني الثقافي وليد خلف الله على خلفية عروض مسرحية قُدمت ضمن مهرجان  للمسرح انطلقت فعالياته الخميس الماضي.

وقال وليد خلف الله لـ”التغيير الإلكترونية” أن الأمن استدعاه ليُبلغه اعتراضه على ما وصفه الأمن بـ”الخروج على النص” في المسرحيات المقدمة في المهرجان، مشيراً لمسرحية “طرمبة حكومة” للمخرج وليد الألفي. وقال “خلف الله” أن المهرجان تعثر أمس السبت، وتأخر العرض المسرحي عن ميعاده المقرر لكنه قُدم في وقت لاحق.

وتحكي مسرحية “طرمبة حكومة” عن إنداية(حانة) تملكها امرأة تسمى “حكومة”، وتصير الإنداية مكان تجمع لعدد من الرواد منهم مغني فاشل وكابتن كرة قدم سابق ومعلم بالمعاش وتدور أحداث المسرحية بينهم في قالب كوميدي اجتماعي، لتنتهى المسرحية حينما تقرر “حكومة” صاحبة “الإنداية” أن تغلقها خوفاً على مستقبل ابنتها.

شارك بالتمثيل في المسرحية الفنان المخضرم عبد الرحمن الشبلى والطيب شعراوي ومحمود السراج.