التغيير: كوش نيوز

 كشف نائب برلماني سوداني، عن تشييد عدد “10_12” قرية إثيوبية داخل الحدود السودانية، وتوغل “كبير” للإثيوبيين بحظيرة الدندر، منتقداً عدم قيام الحكومة السودانية بأي إجراء حيال التوغل المستمر للأحباش بصورة كبيرة في الأراضي السودانية لاسيما منطقة الفشقة وحظيرة الدندر.

وقال عضو البرلمان المستقل مبارك النور في تصريح اليوم “الإثنين”، إن الاثيوبيين يتوغلون داخل الأراضي السودانية في منطقة “الفشقة” بولاية القضارف وحظيرة الدندر، فضلاً عن تشييدهم عدد “10_12” قرية ورصف طريق داخلي بطول “100”كلم “من الشرق للغرب داخل الاراضي السودانية.

وقال البرلماني ان الحكومة صامته حول الأمر.

وتابع: “نقول للحكومة ألحقوا الفشقة وحظيرة الدندر والحدود مع إثيوبيا”، وطالب النور الرئيس عمر البشير باتخاذ خطوات عملية لإعادة ترسيم الحدود مع دولة إثيوبيا.