نيالا:التغيير

أصيب نحو 7 مواطنين أمس الخميس  في اشتباكات بين قوات الدعم السريع ومواطنون بمحلية عد الفرسان بولاية جنوب دارفور.

وبحسب شهور عيان انفجرت الاوضاع بين الطرفين بسبب المضايقات المستمرة لتلك القوات   لسكان المنطقة مما أدى الى وقوع مواجهات بالاسلحة البيضاء نتج عنه سقوط مصابين وسط المواطنين..

 وتتمركز قوة من الدعم السريع بمحلية عد الفرسان بعد تسلمها  لمقر بعثة اليوناميد بالمنطقة الذي أخلته  الاخيرة نسبة لخطة تخفيض وجودها في دارفور.

في السياق قالت تقارير صحفية أن لجنة أمن المحلية عقدت اجتماعا طارئا ضم قائد القوة وناظر قبيلة الهبانية لوضع حد للتوتر.

ووتتعرض تلك القوات لإنتقادات من منظمات حقوقية ومواطنين في الاقليم بسبب سلوك أفرادها .