التغيير: الخرطوم

دعا سفراء الاتحاد الاوروبي في السودان إلى رفع حالة الطوارئ من عدد من ولايات السودان وضمان حرية الصحافة والتجمع من اجل المظاهرات السلمية.

وكانت الحكومة السودانية قد اعلنت حالة الطواريء نهاية العام الماضي في ولايتي كسلا وشمال كردفان بحجة حملة (جمع السلاح) وأرسلت الآلاف من افراد الدعم السريع إلى كسلا. وتخضع (10) ولايات حالياً من أصل (18) لقانون الطواريء.

وأكد سفراء الاتحاد في بيان تلقت (التغيير الإلكترونية) نسخة منه إلتزامهم بدعم السودان على طريق المصالحة الوطنية والسلام الدائم من اجل الشعب السوداني.

ورحبوا بخطوة الإفراج عن بعض السجناء السياسيين من سجن كوبر وطالبوا حكومة السودان “بالإفراج الفوري عن المحتجزين السياسيين المتبقين”.

وصدر بيان الاتحاد الاوروبي بإسم سفارات دول الاتحاد الاوربي المقيمة في السودان ( إيطاليا، اسبانيا، فرنسا، المملكة المتحدة، المانيا، هولندا، السويد، رومانيا).