الخرطوم:التغيير الاكترونية

كشف طلاب ممتحنون للشهادة سودانية أمس الخميس عن تسريب جديد لامتحان مادة اللغة الانجليزية بعد ساعات من اعتراف وزارة التربية بتسرب ورقة امتحان الكيمياء واعلانها اعادته  .

وقال أحد الجالسين لامتحان اللغة الانجليزيةل(التغيير الاكترونية) أن ورقة الامتحان وصلت اليه قبل يوم من موعد الامتحان وكانت طبق الاصل.

وقال ان بعض زملائه الان يحاولون  الحصول  على امتحان مادة الرياضيات المخصصة  التي سيجلسون لها يوم غد السبت.

بينما اشار طالب آخر ان امتحان مادة  اللغة الانجليزية الذي انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي قبل يوم من موعده هو ذات الامتحان  الذي أدوه يوم  الخميس  .

وسبق و اعلن معلمون ان امتحان مواد اللغة العربية والتاريخ كانت مكشوفة وطالبوا وزارة التربية بإعادتها.  

وأعلن النائب العام لجمهورية السودان عمر أحمد عن تكوين لجنة تحقيق  للتحري والتحقيق حول تسرب مادة الكيمياء

  وجاء تشكيل اللجنة من رئيس النيابة العامة رئيسا، ممثل قوات الشرطة عضوا، ممثل الاستخبارات العسكرية عضوا، ممثل جهاز الأمن والمخابرات الوطني عضوا وممثل وزارة الاتصالات عضوا .

وتختص اللجنة بالتحري والتحقيق حول كل الوقائع الخاصة بتسريب امتحان مادة الكيمياء والأشخاص الذين ساهموا في تسريب الامتحان المذكور أو ساعدوا في نشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

بينما قالت وزارة التربية أنه بعد متابعة وتقصي من جهات الاختصاص في الوزارة والمعنيين بسير الامتحانات تأكد للوزارة ان هناك تسريب لمادة الكيمياء استخدمت وسائل مختلفة في تسريبها.

ولفتت الوزارة ان إعادة مادة الكيمياء ستكون بعد الإنتهاء من الامتحانات.