التغيير : الخرطوم 

سجل الجنيه السوداني انخفاضا جديدا امام العملات الأجنبية حيث وصل 35 جنيها مقابل الدولار الامريكي في تعاملات السوق الموازي يوم أمس الاحد. 

وظلت قيمة الجنيه ثابتة في حدود 30 جنيها خلال الفترة الماضية في أعقاب اجراءات حكومية شملت تحديد سقف سحب الأموال من البنوك والقاء القبض على كبار تجار العملة. 

وقال متعاملون في السوق الموازي ”للتغيير الالكترونية” ان سعر الجنيه انخفض بشكل متواتر خلال الفترة الماضية.

واضاف أحدهم ” كان هنالك طلب علي شراء الدولار مع بداية هذا الاسبوع..واذا استمر الطلب على هذه الطريقة أتوقع ان يصل الدولار الى حدود 40 جنيهاً”. 

وتراجع  الجنيه السوداني الى ارقام غير مسبوقة خلال الشهرين الماضين حيث وصل الى 44 جنيه مقابل الدولار.

وكان وزير المالية الأسبق عبد الرحيم حمدي قد توقع ان تصل قيمة الجنيه أمام الدولار الى حدود ال 50 جنيها، ونصح الحكومة بتعويم قيمة الجنيه.