التغيير: الخرطوم

اعتقل جهاز الأمن والمخابرات بالخرطوم اثنين من الصحافيين، يوم أمس الاثنين،  خلال تغطيتهم  لأخبار أزمة الوقود التي تضرب البلاد في وقت كان فيه الجهاز قد أطلق سراح عدد من المعتقلين منذ أحداث يناير الماضي.

وعلمت ” التغيير الإلكترونية” أن جهاز الأمن اعتقل الصحافيين علي الدالي ورابعة اوجنة العاملين في جريدة “الجريدة” خلال تغطيتهم للأزمة برغم أن الجهاز حذر بعض الصحف من الإشارة الى الصفوف الطويلة.

وشهدت العاصمة السودانية الخرطوم، مساء الإثنين، أزمة حادة في المواصلات بسبب أزمة الوقود التي تشهدها مدن البلاد المختلفة منذ أيام.

وبلغت الأزمة ذروتها مساء امس واظهرت عدداً من الفيديوهات صفوفاً طويلة في الخرطوم ومدن اخرى

.وتم التحقيق مع الصحافيين بأحد مباني جهاز الأمن في الخرطوم ثم أطلق سراحهم.

وكان جهاز الأمن قد اطلق سراح عدد من المعتقلين يوم أمس بينهم الناشط عمر عشاري.