الخرطوم:التغيير الاكترونية

تقدمت معلمة باستقالتها من وزارة التربية والتعليم احتجاجا على تردي التعليم و تسريب امتحانات  الشهادة السودانية التي انتهت قبل ايام.

ونشرت المعلمة  التي تدعى هالة التوم في بوست على صفحتها  بالفيس معلنة استقالتها وسط تفاعل من اصدقائها.

وعزت إستقالتها- التي تقدمت بها بعد اقرار وزارة التربية والتعليم بتسرب مادة الكيمياء  –   الى ” الانهيار الاخلاقي والفساد الذي اصاب مهنة التعليم “.

وقالت:”نسبة للأوضاع المتردية والانهيار الاخلاقي الذي أصاب التعليم والفساد الذي لحق كل شي في هذا البلد..”

وتابعت: “أتقدم أنا  هالة التوم يوسف باستقالتي  من العمل كمعلمة بوزارة التربية والتعليم”.

وتسربت امتحانات الكيمياء لطلاب الشهادة الاسبوع الماضي مما تسبب  في غضب عارم على المسؤولين.

وتم تداول اوراق مواد اللغة الانجليزية والعربية على وسائل تواصل الاجتماعي قبل موعد الامتحان.

ووصف البعض الأمر بالفضيحة حيث طالب معلمون باعادة الامتحانات بأكملها وليس فقط امتحان الكيمياء بسبب تسريب مواد أخرى لم تعترف بها وزارة التربية والتعليم .