بكري الصائغ

المقدمة:

(أ)ـ
اليوم الثلاثاء ١٧/ابريل الحالي ، وهذا يعني ان عدد الايام التي انقضت في هذا العام ٢٠١٧ هي (١٠٦) يومآ بالتمام والكمال.
(
ب)ـ
***
ـ مر في هذا العام الحالي نحو (١٥) اسبوع ، كانت كلها اسابيع مليئة بغرائب حالات فساد جديدة غير التي الفناها من قبل وسمعنا عنها كثيرآ، مما جعلت رئيس الجمهورية عمر البشير يقف امامها حائرآ لا يعرف كيف يعالجها او كيف يتصدي لها، فاكتفي بالتصريحات المملة التي سمعناها عشرات الآلاف من المرات وفحواها انه سيقتص من المفسدين والمهربين، وسيجتث الفساد من جذوره!!
(
ج)ـ
***
ـ خلال الثلاثة شهور الماضية، قرأنا في الصحف المحلية تصريحات ادلي بها عمر البشير فيها الكثير من المعلومات الخطيرة عن الفساد الذي استشري كالوباء في النظام، وكشف البشير بنفسه عن حقائق كانت خافية عن المواطنين، وقال في تصريح خطير له بتاريخ ٣١/يناير/ الماضي ٢٠١٨، ان: (عميل واحد سحب مبلغ “٩٠” مليار جنيه من أحد المصارف دون تحديد مصدر المال وأوجه صرفه)!!، وكشف البشير في نفس الوقت ايضآ عن وجود الكثيرين الذين يملكون ملايين الجنيهات ولا توجد لديهم رخص تجارية أو مستندات رسمية تبرر الثروات الطائلة !!

١ـ
***
ـ في هذه المقالة اليوم رصد بعدد حالات الفساد التي وقعت في الفترة من (يوم الاحد الأول من يناير الحالي ــ وحتي اليوم الثلاثاء ١٧/ابريل ٢٠١٨)…والغريب في الامر، انه وبينما اكتب في هذا المقال جاء خبر محبط للغاية نشر قبل قليل في صحيفة “الراكوبة” تحت عنوان:
(
صحيفة هولندية تكشف عن تورط شقيق البشير في عمليات فساد واسعة)!!، ومفاده:
(
اتهمت صحيفة “تراو طرووو” الهولندية، يوم الإثنين، اسرة الرئيس عمر البشير، بالتورط في عمليات بيع غير شرعية للجواز السوداني للاجئين السوريين نظير مبالغ مالية. وشكك تقرير للصحفي لكلاس فان دايكن، بعنوان “لماذا يسافر أغنياء اللاجئين السوريين لأوروبا عن طريق السودان” في جدية السودان بمحاربة ظاهرة وقف تسلل اللاجئين إلى اوروبا، نتيجة مسؤولين حكوميون في في دوائر عليا في الاتجار بالجواز السوداني.
وقال الصحفي إنه اجرى تحقيقا استقصائياً مع السوريين في الخرطوم، شمل “سماسرة، تجار، أعضاء من الدائرة الضيقة للنظام السوداني” انتهى إلى تورط الأخ الأصغر للرئيس البشير، عبدالله، في عمليات بيع الجواز السوداني للسوريين مقابل مبالغ مالية بالعملات الصعبة. وكشفت الصحيفة عن انتشار ارقام داخل الصفحات الخاصة بالسوريين في مواقع التواصل الاجتماعي، للراغبين في شراء الجواز السوداني).

ـ انتهي الخبرـ وما انتهت الفضائح، فهذا العام مازال فيه شهور عديدة وسنسمع خلاله الكثير عن ماهو اسوأ من بيع جوازات السفر، وتجارة البشر!!

٢ـ
***
ـ اهدي هذا الرصد عن حالات الفساد الجديدة التي وقعت في هذا العام الحالي لحكومة بكري، واعرف مسبقآ انها حكومة لا تقوي علي محاربة الفساد!!، وكيف تقوي علي محاربة الفساد والبشير هو من يرعاها ويحميها، ويسكت عن مرتكبيها؟!!

٣ـ
حالة فساد رقم:(٢):
***********
كشفت صحيفة سودانية، يوم الأحد، عن فساد مالي جديد في شركة الأقطان السودانية تسبب في خسائر قدرها 283 مليون و861 ألف جنيهاً سودانياً. وقالت صحيفة “الصيحة” في عددها الصادر اليوم، إن إنها تمتلك وثائق لما تصفه بأكبر عملية فساد مالي تشهدها البلاد، ضربت شركة الاقطان السودانية، على رأسها مدير الشركة محي الدين محمد علي ومدير الشئون المالية محمد عثمان كرار. واشارت الصحيفة إلى بيع الشركة 76 ألف بالة قطن بالعملة المحلية لمستثمر مصري في مخالفة لتوجيهات الدولة بالتعامل في بيع المنتجات المحلية للمستثمرين بالعملة الصعبة.
ـ(المصدر: صحيفة “الراكوبة”: الاحد/١٥/ابريل ٢٠١٨/)ـ

حالة فساد رقم:(٣):
**************
السلطات السودانية تعتقل ثلاثة من مديري شركات البترول
اعتقلت السلطات الأمنية أمس الأول، ثلاثة من مديري الشركات العاملة في مجال البترول بالسودان.
وعملت (الراكوبة) من مصادر مطلعة، ان هناك قائمة تضم 19 شخص سيتم التحقيق معهم بتهم الفساد، بيهم وزير سابق بالقطاع الاقتصادي. وأوردت خدمة أخبار (مونتي كاروو) التي يشرف عليها الصحفي ناصف عبد الله، أن السلطات اعتقلت حمد مدثر بحيري مدير شركة النيل لخدمات البترول، والمهندس احمد ابوبكر سليمان مدير شركة الحفر الوطنية (ناشونال ابستريم سوليوشنس) NUص، وغاندي معتصم مدير شركة اساور لخدمات البترولء وتتبع الاخيرتين لشركة سودابت. ولم تعرف اسباب الاعتقال رسمياً بعد. ووفقاً لمصادر تحدثت لـ(مونتي كاروو) فان الاعتقال متعلق باستكمال تحقيقات بدأتها السلطات بشركة بترونيد التابعة لجهاز الامن، اثبتت وجود تجاوزات مالية في اذونات الصرف اضافة لعقود احتكارية ابرمتها شركة النيل لخدمات البترول التابعة لوزارة النفط مع شركة فام اويل بدبي).
ـ(المصدر: صحيفة “الراكوبة” ـ ١٢/ابريل/ ٢٠١٨) ـ

حالة فساد رقم:(٤):
***********
إختفاء جبل كامل بولاية كسلا !!!!
بالتزامن مع اختفاء شركة صينية بجميع عامليها المفاجئ تاركة معداتها المقدرة ب (25) مليون دولار!!!!
يختفي الجبل وتهرب الشركة الصينية وتختفي معها جميع العاملين عبر دولة اريتريا وسط دهشة الجميع تاركة خلفها علامات استفهام خصوصا بتركها معدات تنقيب مقدرة بقيمة 25 مليون دولار و دون ان تبلغ الحكومة عن توقف نشاطها بالسودان!!!
ـ(٢٥/مارس/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٥):
**************
البرلمان يتهم ولاة بالفساد والتلاعب في حصة السكر!!
(
اتهمت لجنة الصناعة بالبرلمان السوداني، يوم الخميس، عدد من الولايات بالتلاعب في حصص السكر الممنوحة من شركات السكر. وتشهد الأسواق زيادات قياسية في اسعار السكر، حيث وصل سعر جوال السكر زنة 50 كلجم إلى 1350 جنيهاً. وقال رئيس اللجنة عبدالله علي مسار، في تصريحات صحفية، إن على شركات السكر الكشف عن كمية الحصص الموجهة للولايات شهرياً لمعرفة الولايات المتلاعبة. مشيراً إلى أن كمية السكر الحالية تكفي البلاد لمدة خمسة أشهر، حيث يبلغ الاستهلاك الشهري 1300 الف طن بينما السكر المحلي والمستورد يصل إلى 2050 ألف طن شهرياً)!!
ـ(المصدر: صحيفة “الراكوبة” ـ١٢/ابريل/ ٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٦):
************
القبض على معلمين و(30) طالباً بتهمة تسريب امتحان مادة الكيمياء!!!
ـ(١٢/ابريل/ ٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:( ٧):
*************
كشف عن تجاوزات في 14 مليار جنيه بالهيئات والشركات الحكومية:
المراجع العام يكشف عن فساد ممنهج بالبنك الزراعي وسلطة الطيران المدني وهيئة المواني البحرية!!
ـ(١١/ابريل/ل٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٨):
*************
شركة شيكان للتأمين.. دولة الفساد والصاعدين فى الغفلة
(
وضعت (الراكوبة) يدها على حقائق دامغة تؤكد تورط نافذين بشركة شيكان للتأمين وإعادة التأمين المحدودة، في عمليات فساد واسعة. وأكدت مصادر من داخل الشركة حدوث تجاوزات وتلاعب ممنهج، أدى لاغتناء بعض المتنفذين، بعدما عاثوا فساد في أموال الشركة. نضع بين ايديكم عبر عدة حلقات، خلاصة ما ردفتنا به أحد مصادرنا الموثوقة.. وإن كانت هذه الفترة هى أيام دولة الفساد فى شركة شيكان للتأمين ـ ذلكم الصرح العملاق الذى بدأ يتهاوى فى سوق التأمين والدليل : تقارير الاكتتاب من داخل الشركة وخارجها:( المؤسّسات المختصة والمهتمة والمراقبة لسوق التأمين) ، إلا أنه لاجزع ـ فنواميس الله فى الكون تقتضى ذلك وأن السيّر والتاريخ والعبر تحدثنا أنّ الحقّ ظاهر لامحالة ـ وأن مكر الفاسدين إلى زوال ـ(…ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين)..(ليحق الحق ويبطل الباطل).
الرابط: هتتپس://ووو.الراكوبا.نيت/نيوسأچتيونءسهووءيدء302703.هتم
ـ(المصدر: “الراكوبة” ـ١٠/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٩):
**************
نائب: (الوزراء دمهم تقيل وما فيهم واحد استقال)
برلمانيون: الفساد أصبح مهدداً أمنياً وبنوك تعمل في تهريب الذهب والعملة
(
اتهم النائب البرلماني الصادق عمرابي، جهات وبنوك ـ لم يسمهاـ بالعمل في تهريب الذهب والعملة، وشدد على ضرورة ضرب الفساد بلا هوادة ودون مجاملة، في وقت وجه النائب ساتي سوركتي، انتقادات للبرلمان لعدم اقدامه على سحب الثقة من أي وزير، وطالب البرلمان بأن يصدر قرارات تتناسب مع الأوضاع الراهنة واعتبر الفساد مهدداً للأمن القومي…ومن جانبه قال سوركتي ان الفساد اصبح مهدداً للامن القومي والاجتماعي، وتابع و(كما يقال الفساد والبلا محروسين)، وانتقد الوزراء، وأضاف (الوزراء جاؤا للبرلمان وسمعوا الكلام ودمهم تقيل ولم يقدم أحدهم استقالته).
ـ(المصدر: ـ “الراكوبة” ـ١٠/ابريل/ ٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٠):
**************
برلماني طالب باستدعاء وزير المعادن حول تهريب الذهب بعربة دستورية:
اتهام والي جنوب كردفان بالتورط في نهب وتهريب (57) كلجم من الذهب!!
ـ(٩/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١١):
***************
قال إن الجهاز أصبح مهدداً للأمن القومي:
برلماني: “جهاز الأمن شايف الفساد وساكت.. والفساد بقى محروس
تهم برلمانيون البرلمان بضعف رقابته على الجهاز التنفيذي وطالبوه بتطبيق دوره الفعلي في محاسبته. واكدوا بأن عدم اتخاذ قرارات بشأنهم ساهمت في الفساد وقالوا: (من أمِن العقوبة أساء الأدب).
وطالب النائب محمد على نمر في مداولات النواب، البرلمان بتفعيل رقابته على الجهاز التنفيذي ليكون هو الآخر رقبياً على السوق الذي وصف وضعه بأنه (لا يطاق)، وقال إن صمت البرلمان يعد مؤسفاً. و شدد النائب ساتي سوركتي على أن عدم اتخاذ البرلمان لقرارات حازمة بشأن الجهاز التنفيذي أسهمت في فساده، وقال: (من آمن العقوبة أساء الأدب)، وأضاف: (جاء وزراء هنا وسمعوا الكلام وخرجوا بكل ثقالة دم).
ـ(٩/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٢):
***************
بالتزامن مع حملة الحكومة ضد “القطط السمان“:
السلطات الأمنية تعتقل مدير شركة (مام) للطرق المقرّبة من الحكومة
ـ(٨/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٣):
***************
نائب يتهم رئيس لجنة بالبرلمان بالتورط في بيع منازل الحكومة بلندن
(
كشف مصدر برلماني عن تورط رئيس لجنة بالمجلس الوطني في بيع منازل حكومة السودان بالعاصمة البريطانية لندن، خلال السنوات الماضية بصورة غير قانونية وبسعر أقل من الثمن الحقيقي وذلك قبل تسلمه منصب رئيس اللجنة البرلمانية. وقال المصدر البرلماني لـ(باج نيوز)، إن رئيس اللجنة البرلمانية متورط مع أشخاص آخرين لديهم نفوذ ببيع منازل الحكومة في لندن بسعر أقل، وهدد المصدر بكشف اسم رئيس اللجنة وجميع المتورطين في هذا الأمر).
ـ(٨/ابريل/ ٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٤):
***************
فساد بنك فيصل الإسلامي السوداني:
المدير العام الحالي يأخذ حافزاً نصف مليار جنيه!!
(
كشفت مجموعة من المتصلين بأنشطة بنك فيصل الاسلامي عن فساد مهول في البنك . ويشمل الفساد محاباة الاقارب في التسهيلات والتوظيف ، وفي تمويل شركات متعثرة محظور تمويلها من البنك المركزي .
ويشمل الفساد محاباة الاقارب في التسهيلات والتوظيف ، وفي تمويل شركات متعثرة محظور تمويلها من البنك المركزي .وتكشف الوقائع فساد المدير العام الحالي ، الذي بز سابقيه من المدراء العامين، حيث أصدر خطاب ضمان بمبلغ ( 1.807.000 ) دولار أميركي لصالح شركة الأعمال التجارية والكيماوية المتقدمة المحدودة بينما أفاد بنك السودان بتعثرها بمبلغ( 884.000 ) دولار أميركي بالإضافة لالتزامات أخرى عليها .
وطلب فتح خطاب اعتماد بمبلغ ( 1.093.500) دولار أميركي لشركة المحور وهي شركة متعثرة مع بنك الخرطوم حتى وصل الأمر لبيع عقارات مملوكة لها في الدلالة. ومنح الكثير من المقاولات لـ (عبد المحمود المتعافي ) شقيق الدكتور عبد الحليم المتعافي ولا زال يعطيه المقاولات من الباطن على الرغم من تولي شركة الفيصل العقارية للمقاولات لكل الأعمال العقارية والإنشائية والمتصلة بالتمويل العقاري. وأخذ حافزاً نصف مليار من الجنيهات قبل عامين ، وخفضه (استحياء) في العام قبل الماضي لثلاثمائة وخمسين مليون جنيها).
ـ(المصدر: “حريات”ـ ٢٧/مارس/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٥):
************
السودان: احتجاز 16 رجل أعمال و3 ضباط مخابرات على خلفية «الثراء الحرام»
(
اعتقلت السلطات الأمنية في السودان، 16 من رجال الأعمال و3 ضباط أمن ومصرفيون كبار فى قضايا تتعلق بالاقتصاد، وفقاً لما ذكرته وكالة «سبوتينيك» الروسية. واستدعت الأجهزة الأمنية السودانية عدداً آخر من رجال الأعمال والموظفين للتحقيق معهم، وأطلقت سراح بعضهم، حسب صحيفة «الانتباهة» السودانية.
شملت قائمة المحتجزين 3 من أعضاء جهاز الأمن والمخابرات، أحدهم كان مديراً للأمن السياسى السابق بجهاز المخابرات. ومن القطاع المصرفى اعتُقل مدير عام بنك فيصل الإسلامى، ورئيس لإحدى الشركات الكبرى فى السودان. وقال مصدر مطلع للوكالة إن جميع المعتقلين «إن تثبتت عليهم تهمة سيقدمون للمحاكمة»، طبقاً لقانون «الثراء الحرام.. من أين لك هذا». فيما كشف الرئيس السودانى عمر البشير، أمام البرلمان، عن وجود «شبكات مترابطة تستهدف تخريب الاقتصاد القومى»، وأكد متابعته للإجراأت بقوله: «لن يفلت أحد من العقاب»).
ـ(٦/ابريل/٢٠١٨)ـ
حالة فساد رقم:(١٦):
***************
بعد أن أعلن البشير الحرب على الفساد والمفسدين:
برلماني يطالب علناً بمحاسبة “التمساح الكبير” حامي القطط السمان
(
طالب البرلماني أحمد بابكر بالبحث عن التمساح الكبير الذي يحمي القطط السمان، مشدداً على ضرورة “هبشه وهرشه”، لما سببه الفاسدون من معاناة للشعب جعلته يئن تحت وطأة الفقر وغير قادر على توفير احتياجاته. إلى ذلك، أنتقد النائب قريب حماد بيع ( 55%) من أسهم حكومية في بنك الثروة الحيوانية لصالح أشخاص على الرغم من أن البنك كان يحقق نجاحات كبيره، و لم يستبعد أن يكون الأمر لتحقيق أرباح لأشخاص بعينهم، وتساءل قريب عن مصير عائد الصادرات غير البترولية للبلاد والتي تقدر بـ(7) مليار دولار وقال ” القروش دي مشت وما جات”، كاشفاً عن تسرب الموازنة قبل ثلاثة أشهر من إجازتها مما تسبب ذلك في اختفاء عدد من السلع الإستراتيجية).
ـ(٤/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٧):
**************
زوجة مدير المخابرات السابق تنتقد “مادة التحلل“:
قيادية بارزة بـ”الوطني” تعترف بنهب الأموال وتهريبها لماليزيا وتتهم “علماء” بالصمت على الفساد
(
طالبت عضو البرلمان الدكتورة مها الشيخ المجلس الوطني بإعادة النظر في مادة “التحلل”، وقطعت بأن المادة أثارت الغبن في النفوس. واكدت مها الشيخ زوجة مدير جهاز الأمن السابق محمد عطا المولى، أن المحاكم حسمت كثيراً من قضايا الفساد بالتحلل، واشارت الي انها لا تسمح بتطبيق العقوبات الرادعة على المفسدين. وبدورها، طالبت عضو البرلمان عائشة الغبشاوي بمحاسبة كل المتورطين في عمليات الفساد وإعادة الاموال التى تم تهريبها الى ماليزيا، وأكدت أن الفساد أصبح جبل شامخ وتسبب في الجوع والمرض والفاقد التربوي. وقالت الغبشاوي في جلسة البرلمان اليوم، إن حساب الفاسدين يجب أن يكون حساب عسير حتى لو كانوا اخواننا او ازواجنا او من هم حولنا”. وأبدت استغرابها من امتلاك صغار الموظفين بالدولة “عمارات وقصور”، واضافت: استغرب للذين يتطاولون في البنيان ويملكمون القصور، وانا عشرة سنوات ماقادرة أكمل بيتي”. وأقرت الغبشاوي خلال مداولات النواب حول خطاب رئيس الجمهورية بالبرلمان، بحصول أشخاص ء لم تسمهم ء على حوافز من المفسدين للسكوت على الفساد، واعابت على الدعاة والعلماء سكوتهم تجاه ما يحدث من فساد بالدولة واضافت” عشان حفنة حوافز نسكت وتابعت قائلة “نودي وشنا وين من الله ونقول شنو“.
واتهمت الغبشاوي البرلمان بالخوف وعدم قول الحق، وقالت: “ماذا قدم البرلمان للشعب”، وشددت على ضرورة الدفاع عن حقوق المواطن حتي يجد أبسط الخدمات).
ـ(المصدر: “الراكوبة”ـ ٤/ابريل/٢٠١٨)ـ
حالة فساد رقم:(١٨):
**************
برمة ناصر: (القطط السمان ماشه وبتقدل في الشارع)
(
قال برمة في حوار مع (الجريدة) إن اجراأت الحكومة الأخيرة المتعلقة بمكافحة الفساد ما هي الا قليل من كثير، وطالب الحكومة بضرب الفساد في عقر داره وهي تعلم بذلك، وأضاف (القطط السمان ماشه وبتقدل في الشارع).
ـ(٤/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(١٩):
**************
قيادية في حزب البشير تقر بوجود “امبراطوريات للفساد
(
اشتكت برلمانية في السودان، يوم الثلاثاء، من امبراطوريات الفساد داخل الوزارات، ووصفت المعتمدين بممارسة فساد مطلق. واشارت النائبة البرلمانية عن حزب البشير، روضة الحاج، إلى إن استشراء الفساد حول الوزارات لامبراطوريات فساد لا تقيم وزنا للوزراء . واصفة معتمدي المحليات بالفساد المطلق مع تركيزهم على تحصيل الجبايات ومطاردة النسوة. قائلة ” ان المحليات تنشط في ملاحقة بائعات الخضر والكسرة في الوقت الذي تعجر فيه عن تطهير المصارف ونظافة الاحياء”. مضيفة “كل همهن الجبايات“).
ـ(٣/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٢٠):
**************
برلماني: الإصرار على البقاء بالمنصب لثلاثين عاماً تأكيد على الفساد
(
استنكر نائب في البرلمان السوداني، يوم الثلاثاء تمسك حكوميين بالمنصب لاكثر من 30 سنة.
وقال النائب عن حزب العدالة، عيسي عجب في البرلمان إن الفساد السياسي و الاداري هو استدامة شخصيات لاكثر من ثلاثين عاماً. ويكمل الرئيس السوداني الساعي إلى الترشح لدورة رئاسية جديدة لا يقرها الدستور، ثلاثون عاماً في الحكم منتصف العام المقبل. وشكك عجب في قدرة البشير في محاربة الفساد، قائلاً “الرئيس لا يستطيع معالجة الفساد دون مفوضية تمسك الملف“).
ـ(٣/ابريل/ ٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٢١):
**************
صحيفة بالخرطوم تكشف معلومات جديدة عن فساد الاراضي والأكشاك بالمناقل
(
استدعت نيابة محلية المناقل بولاية الجزيرة عدد من المسوؤلين بسلطة الاراضي بالمحلية شملت الاستاذ احمد الطاهر رئيس سجلات الاراضي والاستاذ عمر الماحي مدير الاراضي وذلك على خلفية البلاغ المفتوح من قبل عدد من المحامين بالمناقل في قضية ما يسمي بفساد “منتزه قباب ” والتعدي على اراضي المحلية والتى تشمل ايضا عدد من الاحياء والاسواق والاكشاك حيث تشير المتابعات ان البلاغ يتحدث عن اعتداأت وبيع لاصول واراضي المنتزه).
ـ(٣/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٢٢):
**************
برلماني يكشف عن منح “وسام ابن السودان البار” لمجموعة من الفاسدين
(
قال نواب برلمانيون إن الفساد الأكبر يكمن في عدم إتاحة الحريات، وأعلنوا وقوفهم مع إعلان رئيس الجمهورية الحرب على الفساد واشترطوا بداية مكافحته بالقدوة والمسئولين. وكشف رئيس كتلة نواب المؤتمر الوطني، عبد الرحمن محمد سعيد”، في جلسة البرلمان عن خطاب الرئيس، اليوم (الثلاثاء)، عن امتلاك البشير أدلة تثبت تورط فاسدين، وأشتكي من عيش الشعب في مرحلة وصفها بـ(الحرجة) وقال إن المرتب أصبح لا يكفي مأكل ومشرب أحد. وقطع رئيس كتلة أحزاب الأمة “عيسي مصطفى”، بعدم حدوث أي تنمية في ظل الفساد وقال سنكون سيوفًا في يد الرئيس لضرب الفساد، وأضاف: نريدها حربًا شاملة للفساد المالي والإداري. وكشف القيادي بالمؤتمر الشعبي، “بشير آدم رحمة”عن منح فاسدين وسام أبن السودان البار بقوله: (رأينا ناس يأتون بأموال مجهولة المصدر ويعطون وسام أبن السودان البار)، وشدد على أن الفساد الأكبر يكمن في الديكتاتورية وعدم إتاحة الحريات لا سيما حرية الصحافة، وطالب بإلغاء الحصانات واستعجل تكوين مفوضية الفساد.
ـ(٣/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٢٣):
**************
محاضر يكشف حالات مماثلة بكليات جامعية:
تسريب الامتحانات.. تكرار الظاهرة يثير القلق
ـ(٣/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٢٤):
**************
البشير يعترف: شبكات فساد مترابطة تخرّب الاقتصاد
(
أقر الرئيس السوداني عمر البشير بوجود مضاربة جشعة من حفنة من تجار العملة ومهربي الذهب والسلع التموينية واكد بانهم قلة يتحكمون في كل شئ ولهم امتداد في الجهاز المصرفي ساعدهم في التهرب من توريد حصيلة الصادر مما أدى إلى تصاعد تكلفة المعيشة جراء التصاعد غير المألوف وغير المبرر في صرف العملات الأجنبية . وجزم البشير خلال تلاوة خطابه امام الهيئة التشريعية القومية في دورة الانعقاد السابع اليوم “الأثنين”، بوجود شبكات فساد مترابطة استهدفت تخريب الاقتصادي القومي من خلال سرقة أموال الشعب، وقال وكان لا بد من تدخل رئيس الجمهورية بحكم مسئوليته الدستورية عن الاقتصاد الكلي الذي شهد استهدافاً مباشراً لضرب استقرار البلاد وزعزعة أمنها ،مشيراً الي اتخاذ جملة من الإجراأت لضبط سوق النقد الاجنبي بالقضاء على السوق الموازي داخل وخارج البلاد ، فضلاً عن اتخاذ إجراأت لجذب الكتلة النقدية داخل الجهاز المصرفي بجانب اتخاذ الإجراأت المطلوبة لمنع تهريب الذهب وسيطرة الدولة عليه تسويقاً وتصديراً ومتابعة حركته من مواقع التعدين وحتى وصوله لبنك السودان بعد أن تقرر أن تكون الدولة هي المشترى الوحيد للذهب وتمت مراجعة أوضاع الجهاز المصرفي واتخاذ إجراأت عقابية ضد البنوك والشركات التي تصرفت في حصيلة الصادر لاسيما تلك المصارف والشركات التي تم كشف فساد مالي فيها وتم اتخاذ الإجراأت المطلوبة) .
ـ(٢/ابريل/٢٠١٨)ـ

حالة فساد رقم:(٢٤):
**************
(
أ)ـ
وجه القمسيون الطبى بعدم منح التصاديق للمرضى
البشير يصدر قرارًا بحرمان السودانيين من العلاج بالخارج
ـ(٢/ابريل/٢٠١٨)ـ

(ب)ـ
انتقادات واسعة لوزير الصحة بعد اصطحابه لزوجته في رحلة علاجية خارج البلاد!!
(
ذكرت صحيفة “صحافسيون” الإلكترونية، أن وزير الصحة الاتحادي بحر إدريس ابوقردة، غادر إلى الهند، للوقوف على الحالة الصحية لزوجته.ولفتت الصحيفة إلى إن زوجة وزير الصحة الإتحادي بتعاني من بعض الأوجاع في الظهر، ورأى كثيرون أن خطوة ابوقردة تمثل طعناً صريحاً في النظام الصحي السوداني، وفي برنامج العلاج بالداخل الذي اعلنه الرئيس عمر البشير. بينما دافع عنها آخرون بحجة ان المرض الذي تعانيه زوجة وزير الصحة ربما لا يتوفر علاجه في السودان).
ـ(١٢/ابريل/ ٢٠١٨)ـ
****
ـ
****
ـ ونواصل مع رصد حالات الفساد التي وقعت خلال الثلاثة شهور و(١٦) يومآ في ههذا العام الحالي ٢٠١٨….فابقوا معنا..

bakrielsaiegh@yahoo.de