الخرطوم:التغيير الاكترونية 

نظمت مجموعة من المواطنين مساء أمس الثلاثاء بولاية الخرطوم تظاهرات ضد شح الوقود الذي ادى الى شلل وانعدام شبة تام للمواصلات بالعاصمة والولايات.

وأغلق المواطنون الغاضبون شارعا رئيسيا بمنطقة الشجرة بالخرطوم جنوب عبر احراق اطارات السيارات.

واظهرت صور التقطت بأجهزة الموبايل   انتشارا أمنيا وعسكريا كثيفا في المنطقة وبدأ عناصر من جهاز الأمن والمخابرات وقوات ترتدي زي الشرطة    في ازالة الاطارات المحروقة من الشارع.  بعد أن فرقت  مواطنين كانوا في محيط منطقة الاحداث.

وتسود حالة من الغضب وسط المواطنين في الخرطوم والولايات من الازمة الطاحنة في الوقود التي تسببت في تضاعف ازمة المواصلات وتعطيل الاعمال اليومية.

وسبق ان تظاهر الالاف من السودانيين في شهر يناير الماضي في الخرطوم والولايات   احتجاجا على الميزانية الجديدة التي ضاعفت اسعار الضروريات.

واستخدمت قوات الشرطة والامن العنف المفرط في مواجهة المظاهرات السلمية واعتقلت المئات من ضمنهم قادة احزاب معارضة ونشطاء سياسين.

وانتقدت منظمات حقوقية دولية ومحلية سلوك الحكومة ضد المتظاهرين السلمين وطالبت السلطات السودانية بفتح تحقيق في الامر.