التغيير : قرشي عوض

طالب أصحاب شركات التعدين الاهلي على تطبيق الواتساب، بتدخل الجيش والشرطة لإجلاء عمالهم   في عمق الصحراء، المهددين بالموت عطشاً، لعدم وصول الماء اليهم،  نظراً لان القوات النظامية هي الوحيدة التي تمتلك الوقود، وذلك بسبب ازمة المحروقات  التي قاربت الشهر.

وقال صاحب شركة في اتصال هاتفي لـ(التغيير الالكترونية) ان هناك قرابة ال 8 الف عامل  في الصحراء،  وان العربات التي تمدهم بالماء لم تغادر منذ 10 ايام، ولا يدري عنهم احد شيئاً لانهم خارج دائرة الاتصال.

وان هنالك منجم شرق منطقة العبيدية به تلفون هوائي يعمل بالطاقة الشمسية فاتصل اصحابه وقالوا ان عربة الماء لم تصلهم منذ اسبوع، وعبر اتصالات قامت بها بعض الجهات ارسل لهم والي نهر النيل تنكر. واضاف المصدر بان هذا الحل غير مجدي، لان عددهم 600، وان الماء سوف ينفد، وان الافضل ارسال عربات تنقلهم، ولازال هذا الحل هو المطلوب. كما ناشد المواطنين بالضغط على حكومة الولاية  لانقاذ ارواحهم.