التغيير: الخرطوم

توقعت (شبكة الصحفيين) تعرض الصحافة السودانية خلال الفترة القادمة إلى حملة قمع جديدة ودعت الصحفيين إلى ترتيبات نوعية لمواجهتها.

وصادر الامن صباح اليوم الاثنين جميع النسخ المطبوعة من صحيفة (الجريدة) بعد مضي يوم واحد فقط على مصادرته جريدة (أخبار الوطن) لسان حال حزب المؤتمر السوداني.

واكدت (شبكة الصحفيين) عبر بيان أصدرته الاثنين “انحيازها المطلق إلى المهنة ومطالبها العادلة في الحرية”.

وتلجأ السلطات الأمنية الي المصادرة بعد ان تنشر الصحف موادا صحافية لا ترضي عنها الحكومة السودانية.

 

وكان الرئيس السوداني عمر البشير ، قد ذكر في وقت سابق، ان ما تقوم به الاجهزة الامنية تجاه الصحف ” بالأمر الضروري من اجل حماية المجتمع”. وقال ان الاجهزة تعمل علي المحافظة علي الدولة والمجتمع من خلال إجراءتها والتي يعتبرها البعض الاخر اختراقا للحرية.

 وتضع المنظمات الحقوقية المعنية بحرية الصحافة السودان في أسفل قائمة الدول من حيث الحريات الصحافية ، كما يشتكي الصحافيون من استمرار الانتهاكات التي تمارسها الاجهزة الامنية ضدهم من اعتقالات واستدعاءات بسبب قضايا متعلقة بالنشر.