التغيير: الخرطوم

كشف خبراء في مجال مستحضرات التجميل  عن خسران البلاد اكثر من 136 مليون دولار سنوياً، عبر تحويلات البنوك ، ، في استيراد مستحضرات تجميل تدخل المياه العادية بنسبة 90%  في  تركيبها.

   وقال بعضهم   للتغيير الإلكترونية” ان السودان يفقد مبالغ طائلة نظير ( موية زرقاء)، وان هذه الكريمات (واللوشنات) يمكن تصنيعها في الداخل،  لو لا محاصرة الدولة  للتصنيع المحلي بقوانين غير منطقية  وغير عقلانية،  الى جانب الضرائب والاتاوات التي يفرضها الأمن الاقتصادي ـــالصناعي  والمحليات  ورسوم حماية المستهلك، مع ان هذه الاخيرة  في كل العالم لا تهتم بالمواد الماسحة. وطالب مصدر ب ايجاد معادلة تضمن مرونة التصنيع  والحد من العشوائية ، مشيراً الى دخول العشابين من دول بعينها الى السوق المحلي والعمل كمختصين دون ان يتعرضوا لملاحقة من السلطات.

تعليقات الفيسبوك