التغيير /الخرطوم
تأجلت محكمة المعتقلين الشيخ مطر يونس وآدم هارون الى أجل غير مسمى بسبب إرجاع ملف القضية إلى نيابة أمن الدولة  .
وقال رئيس هيئة الدفاع  صالح محمود  في تصريح “للتغيير الإلكترونية أن الجلسة كانت محددة للسير في اجراءت المحكمة لكنهم علموا  أن نيابة أمن الدولة سحبت الملف وأضاف صالح   بأنهم علموا من وكيل أول نيابة أمن الدولة  معتصم
عبدالله الذي كان حضر إلى مقر المحاكمة  (الخرطوم شمال )  أن الملف سحب لمزيد من التحري .
وقال محمود أنهم تقدموا بطلب لإطلاق سراح المعتقلين وشطب البلاغ للنيابة لعدم كفاية البينة يوم أمس الأربعاء  . وأن هيئة الدفاع تأمل  في أن تستعجل النيابة الاجراءات ، لظروف المعتقلين السيئة طوال الأشهر الماضية ،و لحالة القلق التي تنتاب أسرهم البعيدة في دارفور .
واعتقل هارون منذ ديسمبر 2017 بمدينة الجنينة ، بينما اعتقل مطر في أبريل من العام الجاري  في  زالنجي وتم ترحيلهما  إلى الخرطوم   . ووجهت لهما نيابة أمن الدولة تهما تتعلق بتقويض النظام الدستوري وإثارة الحرب ضد
الدولة والتجسس ضد السودان وفق المواد 50/51/53 من القانون الجنائي والتي تصل عقوبتها إلى الإعدام .