التغيير/الخرطوم
تأكدت “التغيير الإلكترونية” من صحة فيديو الاغتصاب المنتشر على وسائل التواصل الإجتماعي منذ مساء أمس الإثنين بزيارة موقع الجريمة بحي المنشية بالخرطوم.

وزارت “التغيير”  الموقع الذي صور منه فيديو
يظهر سائق موتر يوقف امرأة منقبة في الشارع ،ويهددها بالسكين قبل أن يغتصبها خلف عربة تقف في ذات الشارع .ووجدته في الطبيعة مطابق تماما
لتفاصيل الفيديو

كما تأكدت  “التغيير” أن مقطع  الفيديو التقطته كاميرات  مراقبة منزلية لا علاقة لها  بالسفارة الصينية كما يقول المتحدث في الفيديو. .
وانقسم رواد مواقع التواصل الإلكتروني بين مصدق ومكذب للفيديو .بعد بثه
على فيس بوك مساء أمس الأثنين .
ويتكون المنزل الذي وقعت أمامه الحادثة من عدة طوابق مقسمة لشقق سكنية
وتحيطه كاميرات المراقبة من كل جانب ويسكنه عدد من السودانين والأجانب
كما أن به مقار لشركات ومنظمات بضاحية المنشية شرق الخرطوم .