التغيير: الخرطوم  

حكمت محكمة الشجرة للأحوال الشخصية صباح الأحد بفسخ زواج الطفلة (ر) البالغة من العمر 11 عاما بعد أن هربت ولجاءت لشرطة حماية الأسرة والطفل طلبا للحماية وقالت أنها  أجبرت على الزواج وأن زوجها   يضربها  .

وأمرت المحكمة بالتحقيق مع المأزون الذي قام بالعقد دون إذن المحكمة كما تنص المادة 40 من قانون الأحوال الشخصية .وسلمت الطفلة  لوالدها على ان يتولى رعايتها .وألزم الزوج بالأ يتعرض لها بأي سوء.

وقالت مديرة مركز سيما ناهد جبر الله المشرف على قضية القاصر في بيان صحفي أن الطفلة عانت انتهاكا نفسيا وجسديا ودعت لمواصلة الحملة من أجل تجريم زواج القاصرات ومسائلة ومحاسبة كل من يتورط في ذلك.

و بدت الطفلة  التي كانت تدرس في الصف الرابع الإبتدائي حين تم تزويجها في يناير الماضي فرحة جدا بالقرار وقالت انها تشعر بالسعادة  من قلبها لأنها تخلصت من هذا الزواج.

ويسمح قانون الأحوال الشخصية في السودان  بزواج الطفلات منذ سن العاشرة بموافقة القاضي .إلا أن الأعراف السودانية تتجاوز حتى مشورة القاضي ويتم الزواج بالمأزون الشرعي الذي لا يسأل عن عمر العروس في معظم الأحوال  .

وتفوق نسبة زواج القاصرات في السودان 34% وينشط مدافعون عن حقوق المرأة والطفل لتجريم زواج القاصرات ورفع سن الزواج إلى 18 سنة باعتبارها سن الرشد .