أخبار

الجبهة الثورية تدمر متحركا حكوميا والخرطوم تتأهب

التغيير واتساب

خدمة الـتغيير واتساب

إحصل علي اَخر التحديثات يومياً علي هاتفك

واعلن عن استيلاءهم في تلك المعركة على مدافع ، وعربة مان ، و(10) عربات لاندكروزر محملة بالاسلحة ، فيما لايزال الحصر جاريا في بقية المحاور بعد فرار ما تبقى من القوات الحكومية .

ومن ناحية اخرى رفعت الاجهزة الامنية السودانية حالة التأهب للحد الاقصى مع تنامى الانباء عن قرب وصول قوات الثورية الى الولاية الشمالية .

 وشكلت هيئة العمليات بجهاز الأمن والمخابرات السودانى والفرقة 19 مشاة للقوات المسلحة بالولاية الشمالية، قوة مشتركة لحماية حدود الولاية . وقال مسؤول بالولاية ، إن القوة المشتركة والتي اطلق عليها ( درع الصحراء) اجرت تمشيطا واسعا فى المناطق الحدودية تأهباً لأي طارئ .

وكان مساعد الرئيس، نافع على نافع قد اكد الثلاثاء في مخاطبته لمجلس شورى حزبه بولاية نهر النيل  أن المعركة القادمة مع التمرد ستكون الفاصلة والحاسمة، وتوعد من أسماهم بالطابور الخامس والمخذلين، وقال إن ما حدث بمناطق أبو كرشولا وأم روابة من اعتداء همجي لم يكن حدثاً عابراً وانما معركة كبيرة تم الإعداد لها، وأعلن أن المعلومات متوفرة حول تحركات التمرد ومواقعها وأهدافها ومحاورها الثلاثة من كردفان ودارفور .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى