أخبار

الطيب مصطفى يصف شركاءه بالغدر والخيانة والاستبداد

التغيير واتساب

خدمة الـتغيير واتساب

إحصل علي اَخر التحديثات يومياً علي هاتفك

واتهم شركاءه بالغدر والخيانة والاستبداد، وكشف مصطفى عن تعرضه لضغوط من جهات لم يسمها أجبرته على التنازل من رئاسة مجلس إدارة الصحيفة لأحد أعضاء المؤتمر الوطني، وقال الطيب مصطفى في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بدار حزب منبر السلام العادل بضاحية المنشية عقب تنحيه عقد مجلس الإدارة الجديد اجتماعاً ولم يدعُ لحضوره على الرغم من  عضويته فيه، وأصدر المجلس خطاباً لمسجل الشركات طلب نزع (72) سهماً من أسهم الصحيفة، وإيقافها دون أسباب، ووصف الطيب مصطفى قرار المجلس بالغدر والخداع ، وأردف “لو كنتُ أعلمُ أن ذلك يتم لما تنازلت لهؤلاء المستبدين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى