أخبار

مع اقتراب رمضان : انقطاع المياه وارتفاع الاسعار فى السودان

التغيير : قرشي عوض

عانت عدد من المدن السودانية بما فيها الخرطوم من انقطاع امدادات المياه لفترات تصل الى اسبوع كامل الى جانب تذبذب التيار الكهربائي ، والارتفاع الجنوني لاسعار السلع الضرورية ، مع اقتراب شهر رمضان.

وفي الخرطوم انقطعت المياه الى اكثر من 3 ايام في مناطق واحياء وسط الخرطوم.  وبلغ سعر جوز جركانة المياه فى الاحياء الطرفية بالخرطوم 5 جنيهات .

وخارج الخرطوم، اكدت مصادر (التغيير) انقطاع المياه عن المنازل بمدينة (النهود -كردفان)  لمدة اسبوع كامل . وفي مدينة (الابيض) وصل سعر البرميل الى 12 جنيه في الاحياء الطرفية، وعاشت احياء الوسط مثل حي الموظفين ازمة مياه حادة.  وذكرت مصادر (للتغيير) في المدينة ان هناك حديث يتردد عن جفاف المصادر الجنوبية .

وفى (نيالا) – ثاني اكبر المدن السودانية والواقعة فى جنوب دارفور – وصل سعر برميل المياه الى 12 جنيه .

وفي شرق السودان، تنقطع المياه لايام عن معظم احياء مدينة (القضارف) ويعتمد اهالي الاحياء الطرفية بالمدينة علي مياه (الكارو) طوال العام.

هذا وقد ذكر خبراء للتغيير ان مشكلة امداد المياه في معظم مناطق السودان سببها الشبكات القديمة والمهترية ، والتي يعود بعضها الي اربعينيات القرن الماضي. فيما لاتتمتع اجزاء واسعة من السودان بشبكات مياه منتظمة ويعتمدون علي مصادر تقليدية في شربهم. 

في سياق آخر، زادت وتيرة ارتفاع اسعار السلع الضرورية مع اقتراب شهر رمضان ، حيث وصل سعر جوال الذرة في سوق نيالا الى 600 جنيه وجركانة الزيت 450 جنيه وكرتونة صابون الغسيل الى 340 جنيه  وجوال البلح الى 1500 جنيه . وشملت الزيادات كل المدن والارياف السودانية.

 

 

 

تعليق واحد

  1. انقطاع المياة في بلد في نهر النيل غير مياة الامطار وانهار اخري غير انقطاع الكهرباء وشبكات المياة متهالكة ولم يتم تغيرها من سنة اربعين من ايام وحدة مصر والسودان يعني البشير الذي يحكم السودان من مايقرب ثلاث عقود لم يحل ازمات الكهرباء والمياة وارتفاع الاسعار هنا مقارنة مع مصر
    نعم يوجد ارتفاع اسعار في مصر نتيجة اجراءات الاصلاح الاقتصادي التاريخي والان بداـ تثبت الاسعار الان تمهيد لموجة انخفاض الاسعار اما الكهرباء حدث نجاح في حل ازمة الكهرباء في سنتين بنسبة كبيرة جدا لحد ان تم زيادة انتاج الكهرباء 100 في المائة حتي منتصف العام القادم وينتهي برنامج اصلاح منظومة الكهرباء اما المياة موجودة بشكل مستمر ماعدا انقطاعات بسيطة لاتزيد عن ساعتين بسبب عمليات الصيانة المستمرة بعد ماكان عندنا مشكلة في المياة في السابق مع ان النظام الموجود الان عمرة 4سنوات لكن نظام البشير عمرة يقارب 30 سنة ولم يحل هذة المشاكل اذا هذا النظام فاشل والاغرب ان البشير بيتلاعب بمشاعر الشعب السوداني من اجل ان يصدر ازمات لمصر لمجرد ان بعض الاعلامين هاجم البشير
    ولم بيعتبر البشير مصر عدو له اتعلم من عدوك
    فعلا لك الله ياشعب السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى