التغيير: نيالا

نفذ “جهاز الأمن” بمدينة نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور حملة اعتقالات واسعة طالت ما لا يقل عن 23 تاجرا اتهمهم بالتعامل في النقد الأجنبي بطريقة غير مشروعة.

وأبلغ شاهد من سوق نيالا الكبير ، أن عناصر من جهاز الأمن شنو حملات تفتيش واسعة على السوق الجنوبي  الكبير وموقف الفاشر وموقف الجنينة والسوق الشعبي واعتقلوا بعض التجار تحت ذريعة المتاجرة بالدولار وفتح محلات التحاويل النقدية خارج البنوك.

وأضاف المصدر أن عناصر الأمن اقتحموا  أكثر من 46 محل يعتقد في أنها تنشط في عمليات التحويل بالعملات الاجنبية، لافتاً الى حجز مبالغ كبيرة  تم أخذها من بعض التجار من العملات المحلية والأجنبية بالولاية.

يذكر أن قيمة الجنيه السوداني ظلت في تدهور مستمر حتى أصبح سعر الدولار يقارب الأربعين جنيها في السوق الموازي.

وتعاني البلاد من أزمة اقتصادية خانقة دفعت الحكومة لتخفيض قيمة الجنيه بصورة كبيرة.