التغيير : بورتسودان

أوقف جهاز الأمن والمخابرات بالبحر الأحمر الخميس عرض مسرحية ثورة الكلات التي كانت ستعرض غدا الجمعة باتحاد الادباء والفنانين بمناسبة العيد 22 لفرقة السمندل المسرحية.

وفي توضيح نشره إعلام الفرقة اطلعت عليه “التغيير الإلكترونية” : ” ابدى رئيس الفرقة محمد احمد الزاكي اسفه ورفضه لهذا القرار الجائر واكد ان فرقة السمندل بذلت جهدا فنيا كبيرا في الاستعدادات والتجهيز لمسرحية ثورة الكلات واوضح ان هذا التدخل ليس هو الاول من نوعه فقد اغلقت السلطات من قبل مركز البر الشرقي ابو حشيش في احتفالات ذكرى الفنان مصطفى سيد احمد وايضا في عيد فرقة السمندل العاشر الاحتفال بذكرى محمود محمد طه “.

وقال مخرج المسرحية امين سنادة  ” تم تبليغه بالقرار المؤسف في الواحدة صباحا بواسطة  رئيس مجلس اتحاد الادباء والفنانين وفحوى القرار هو رفض السلطات الامنية  بناء على توجيهات عليا لعرض المسرحية .  


وكانت المسرحية  التي تم الاعداد والاعلان  بشكل واسع في كافة الوسائط الاعلامية هي من تأليف ربيع يوسف الحسن واخراج امين سنادة.


وتمثيل كل من محمد احمد الزاكي، نافع ابراهيم،عبد العظيم محمد علي،عبدالله البجاوي، عامر ودعمك،عمر طحنية، محمد عثمان المتمسح،امين شبو.