تقارير وتحقيقات

الخرطوم في أزمة – شاهد الصور

التغيير واتساب

خدمة الـتغيير واتساب

إحصل علي اَخر التحديثات يومياً علي هاتفك

التغيير:الخرطوم

تعرضت ولاية الخرطوم لاضرار بالغة نتيجة الامطار التي هطلت في الساعات الاولى من صباح أمس الاربعاء

وتسببت الامطار في شلل في الشوارع الرئيسية وفاقمت من ازمة المواصلات فيما أدت الى  انهيار بعض المنازل وخاصة في الاحياء الطرفية.

وأظهرت صور التقطها مواطنون  وناشطون امتلاء بعض الانفاق والكباري ومحطات المواصلات الرئيسية بالمياه  فضلا عن سقوط عدد من المنازل.

وبحسب متخصصين تعاني ولاية الخرطوم من مشاكل هيكلية في البنية التحتية اذ تواجه سنويا ازمة في تصريف مياه الامطار.

تعليق واحد

  1. وضحت لم تكن اصلا بنية تحتية وعملية بتاعت خيران او كم عدد جداول وليست مصارف بالمستوى والمعروف دويلا ولم تكن هناك خريطة لمدن العاصمه الثلاثة ليتم تنفيذها كلام فقط واستهلاكى والاموال التى تصرف كحوافز ورواتب الى جيوش حكومة الانقاذ والمخصصات والخ كان الاجدر والاولى ان تحول الى اهم شىء يعوق تنمية وتطور العاصمه بان تظل نظيفة صحيا وبيئيا وهذا سوف لا يحدث لان الاخ د. حسن هلال وزير البيئة الهمام والبطل حقا بيعمل ما يستطيع وبالف المليان قال حكومة الانقاذ لم تضع عملية التصريف الصحى وبالطبع ينطبق على مجارى تصريف مياه الامطار من اولوياتها ؟ وها العاصمه تغرق والامراض والخ وما يصرف من مجموع تلك الاموال سوف يضع لبنات حقيقية لعملية التصريف الصحى ولمياه الامطار والى الان لا ندرى ما هى اولياتهم بعد الكارثة المتمثله الان ومشهد العاصمه المزرى وسوف تكون هناك تبعات كثيرة لتلك الكارثة وانا اناشد حكومة الانقاذ الحالية بتقديم استقالاتهم وفسح المجال لحكومه رشيقة وتدمج الوزارات واعلان حالة طوارىء بالبلد ويستلم الجيش السلطة ومع مجالس المحلية ويديرون الوطن الى عدت سنين الى ان ينصلح الحال وتكون هناك استراتيجية واضحة بان الصحة والتعليم والبنية التحتية وتسديد ديون السودان والوفاء بكل الالتزامات الماليه الدوليه وللشركات بشفافية واضحة وابراء ذمة لكل وزراء الانقاذ من كبيرهم الى صغيرهم وبشفافية وعدل واسترداد حقوق المواطن وتحويلها الى البنية التحتية والتخلص من كل السيارات الفارهة وتحويلها الى تشيد وصيانة المدارس والمستشفيات والطرق ؟ وبالتالى تحصل نقله نوعية واعادة السكة حديد الى ماضيها والخطوط السودانية وبسياسة واضحة المعالم ومع حسن الجوار مع كافة الدول لمصلحة الوطن واعطاء الفرصة للشباب والاستفادة من كل الكوادر المؤهلة داخليا وخارجيا للنهضة بالوطن دون تميز وتحجيم الاحزاب المترهلة والكرتونيةبدون شعارات جوفاء بان الولاء لله والوطن والعاوز يحكم يمشى الى ولايته ويحكم لان الحكم سوف يكون لا مركزى والناس عاوز عمل واخلاص وتفانى ونكران ذات وشفافية لا للتوز ر وبالتالى سوف يكون هناك استقرارا سياسى وامن اجتماعى وصورة واضحة المعالم للتنمية والخدمات للمواطن وسلطة القانون وحرية الصحافة بالنقد البناء لمصلحة الوطن دون حجر لاحد ووداعا للجهوية وتسلط الحزب الواحد وتطبيق الديمقراطية اسلوبا ومنهجا وقوانيين واضحة المعالم فى كل مرفق حكومى وخدمى بان الخدمة للمواطن باسلوب حضارى راقى وبوقت قياسى ولا امشى وتعال بكرة وسوف ينصلح الحال ما دمنا ننشد العدل والانصاف والشفافية والله المستعان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى