التغيير: الخرطوم

كشفت إذاعة صوت أميركا أمس، بأن الحكومة السودانية بلّغت الأمم المتحدة، بأنها قطعت جميع العلاقات مع كوريا الشمالية وطردت كل الشركات الكورية الشمالية من أراضيها.

وقدمت الحكومة السودانية تقريراً إلى الأمم المتحدة في 14 أغسطس الجاري ينص على التزامها بقرارات مجلس الأمن الدولي الخاصة بفرض عقوبات على بيونغيانغ. وأوضحت الحكومة السودانية أنها طردت كل عمال شركة “بيوتور الكترونيك” الكورية الشمالية المقيمين في السودان، وأمرت بمنع دخولهم البلاد، وأكدت أن لا وجود لأي عامل يحمل الجنسية الكورية الشمالية في السودان.

كما أشارت الحكومة السودانية في تقريرها إلى أن لا وجود لسفارة كورية شمالية على أراضيها، ولا علاقات في المجالات المالية والتجارية.  

يذكر أن الولايات المتحدة رفعت عن السودان عقوبات اقتصادية في شهر اكتوبر الماضي بعد مشاركة الخرطوم في فرض العقوبات على بيونغ يانغ.