التغيير: كسلا

أفادت مصادر أن شخصاً أُصيب بجراح بالغة نتيجة إطلاق الرصاص عليه من قبل قوة عسكرية صباح اليوم الاحد أثناء قيادته سيارة قرب مطار مدينة كسلا.

وأوضحت المصادر أن الجريح الذي ينتمي لقبيلة (الرشايدة) وأسمه حامد مسلم حامد السحيمي تم نقله إلى مستشفى المدينة الرئيس.

ولم يصدر اي توضيح او تأكيد للحادثة من السلطات إلا أن تسجيلاً منسوباً إلى احد شهود العيان إستمعت إليه (التغيير الإلكترونية) كشف خلاله المتحدث أن ثلاثة من افراد الامن وضابط بشرطة المرور أطلقوا (33) رصاصة على السيارة التي كان يقودها السحيمي بحجة عدم ترخيص العربة.

وفي تعليقه على الحادثة قال القيادي في حزب (الاسود الحرة) عبيد الله حسن إنها نتاج تعطيل الدستور والقانون وفرض حالة الطوارئ في الولاية وأشار إلى أن رفضهم للطوارئ نابعٌ من إدراكهم بأنها ستؤدي لمثل هذا الوضع. وطالب عبيدالله “بالتدخل العاجل للسلطة المركزية في الخرطوم ومحاسبة الجناة”.

وتخضع ولاية كسلا منذ آواخر العام الماضي لاحكام قوانين الطوارئ التي تعطي السلطات صلاحيات واسعة.