التغيير : اديس ابابا

وقعت الأطراف المتناحرة في جنوب السودان اتفاقا نهائيا للسلام لإنهاء الحرب المستمرة في البلاد  في العاصمة الاثيوبية أديس ابابا برعاية الايغاد.

 ووافق الوسطاء الإقليميون على ادخال تعديلات في مسودة الاتفاق بعد ان طالبت بها الاحزاب السياسية المعارضة.

وقال قيادي في تحالف المعارضة الذي يتكون من 9 فصائل أنهم اصروا علي ادخال التعديلات المطلوبة قبل التوقيع النهائي. مشيرا الي انها تتعلق بعدد الولايات واليات تشكيل مفوضية الدستور والضمانات المتعلقة بالترتيبات الأمنية.

واعتبر ان الاتفاق بصورته النهائية اصبح مرضيا لكل الأطراف في جنوب السودان ” وهو انتصار كبير لشعب جنوب السودان“.

وكانت حكومة جنوب السودان وحركة المتمردين الرئيسية التي يقودها رياك مشار  ومجموعة فصائل سياسية معارضة  قد وقعت بالاحرف الاولى على اتفاق شامل للسلام  بالعاصمة السودانية الخرطوم اثر مفاوضات شاقة استمرت لاكثر من شهرين .

وكانت اطراف النزاع في جنوب السودان قد وقعت علي اتفاق اطاري في يونيو الماضي نص  على وقف شامل لإطلاق النار وتشكيل حكومة انتقالية بعد مرور ثمانين يوما من التوقيع على الاتفاق النهائي  وتنحصر مهمتها في تهيئة البلاد لإقامة انتخابات حرة ونزيهة تشارك فيها جميع الاطراف.

وشهد   جنوب السودان حربا أهلية طاحنة في أواخر العام الفين وثلاثة عشر في أعقاب خلافات بين الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه السابق رياك مشار أدت الى مقتل وتشريد ملايين الاشخاص.