التغيير : قرشي عوض

اتهمت منظمات طوعية تعمل في مجال الصحة وزارة الصحة بانها تتكتم علي حقيقة الوباء في كسلا ، مما اعاق  الجهود الطوعية في مجابهة المشكلة.

وقالت مجموعة العمل السودانية للايدز (شوق ) ومقرها في لندن في اتصال بالتغيير الالكترونية انها تلقت اتصالاً من الجمعية الامريكية السودانية تطلب منها التدخل ، لكنها لا تستطيع لعدم وجود معلومات من وزارة الصحة او تقارير رسمية  تشير الى نوعية الوباء. واشارت الى ان ما يقال عن انه حمى chikv، يبدو انه اعتمد تشخيصاً اكلينيكياً استند على الاعراض، وليس مخبرياً قام على فحص عينات من المصابين.

وقال د/ امجد فريد على صفحته  في الفيسبوك ان المرض المذكور الوفاة فيه تكون بنسبة واحد في الالف حالة ولا يصاحبه نزيف، وانه يأتي ويذهب لوحده وعلاجه يعتمد الراحة وتناول السوائل. كما ان السودان ليس من مناطق انتشار البعوضة المسببة له وان كان متاخماً لها.  وتساءل عن طبيعة الجهة التي قامت بالكشف وحددت نوعيته، وعلى ماذا اعتمدت.