التغيير: القاهرة

أكدت مصادر موثوقة إنقطاع الإتصال بالناشط السوداني المعارض محمد حسن البوشي من مقر إقامته بالعاصمة المصرية القاهرة منذ مساء الاربعاء الماضي.

وكشفت المصادر لـ(التغيير) أن خمسة أشخاص إقتادوا البوشي من الشقة التي يُقيم فيها بمنطقة فيصل حوالي التاسعة من مساء يوم الاربعاء الماضي إلى مكان مجهول ولم يتسنى لافراد أسرته التواصل معه بعد ذلك.

ورغم عدم وجود سابقة لترحيل معارضين سودانيين من مصر إلى السودان إلاّ أن ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي ابدوا تخوفهم من تسليم البوشي الذي يُقيم في مصر كلاجئ إلى السلطات السودانية.

وكانت منظمات حقوقية أكدت ان ناشطين سودانيين تعرضوا إلى التعذيب في معتقلات الامن السوداني بعد ترحيلهم من السعودية الشهور الماضية.

ويرفض السودان المصادقة على إتفاقية الامم المتحدة لمناهضة التعذيب وتستخدم أجهزته الامنية والعسكرية التعذيب على نطاقٍ واسع.