أخباراخبار مستمرة

ضرب الأطفال ووضع المعتقلين في ميادين واطلاق البعض لعدم توفر معتقلات

علمت ” التغيير الإلكترونية” أن السلطات الأمنية اطلقت سراح مئات المعتقلين من مظاهرات بحري يوم أمس لعدم توفر أماكن للاعتقالات، فيما احتفظت بهم في نجائل الميادين حتى الصباح، ولم تتحصل التغيير على اسماء المعتقلين، إلا ان من بينهم  نور الهدى الحاج وراق.

كما شهدت التظاهرات يوم أمس انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان  بضرب الأطفال واقتحام المنازل وضرب الأسر بداخلها، ويقدر عدد المعتقلين بحوالي ٢٠٠٠ معتقلاً منذ بداية الانتفاصة وبينهم قيادات سياسية بارزة منهم عمر الدقير، رئيس حزب المؤتمر السوداني، وأمال جبر الله القيادية في الحزب الشيوعي، واحسان عبد العزيز عضو الحركة الشعبية جناح عقارـ ومحمد ناجي الأصم، القيادي في تجمع المهنيين.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *