أخباراخبار مستمرة

صحفيون ينفذون وقفة احتجاجية أمام مباني الأمن

الخرطوم- شوقي عبد العظيم ( التغيير) – دعا صحفيو صحيفة الجريدة إلى وقفة إحتجاجية أمام مباني جهاز الأمن والمخابرات ظهر اليوم احتجاجا على الرقابة القبلية على الصحف التي ينفذها جهاز الأمن.

و قال أشرف عبد العزيز رئيس تحرير صحيفة الجريدة ل( التغيير) “قررنا أن ننفذ وقفة احتجاجية صامتة أمام مباني جهاز الأمن للتعبير عن رفضنا للرقابة القبلية التي عادت تمارس على الصحف”.

و تتعرض الصحافة إلى رقابة بعد الطبع يتم معاقبة الصحف على أثرها بالمصادرة والإيقاف حال نشرت ما لا يتوافق مع الحكومة أو الحزب الحاكم المؤتمر الوطني، إلا أنه وبعد الاحتجاجات التي انتظمت السودان في 19 ديسمبر عادت الأجهزة الأمنية لرقابة قبل النشر ويتدخل الرقيب الأمني ويحجب موضوعات و أخبار من النشر.

 وأكد رئيس تحرير الجريدة أنهم قاموا باخطار الجهات الرسمية بالوقفة الاحتجاجية، وأرسلوا خطابات لمجلس الصحافة والمطبوعات الصحفية ، و جهاز الأمن والمخابرات.

و تعد صحيفة الجريدة من أكثر الصحف تعرضا للمصادرة في البلاد بسبب سياستها التحريرية المستقلة، و أشار بيان رسمي صادر عن إدارة الصحيفة أنها تعرضت للمصادرة أكثر من خمسة عشر مرة منذ اندلاع الاحتجاجات في السودان،  وأن الرقيب يرفض نشر أخبار و مقالات تتعلق بالمظاهرات، و أن الجريدة فضلا عن حجبها عن القراء و ما يخالف ذلك حرية التعبير المنصوص عليها في القانون تتعرض لخسائر مادية كبيرة.

و أشار أشرف عبد العزيز إلى أن الوقفة الاحتجاجية الصامتة ستقام أمام مباني جهاز الأمن دائرة الإعلام بشارع المك نمر  وسط الخرطوم.

و الجدير بالذكر أن سلطات الأمن منعت صحيفة الجريدة من الطباعة أمس واليوم على التوالي.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *