أخبار

وزير المالية الأسبق:المضاربون وراء تزايد الطلب على الدولار

العجز في الميزان التجاري بلغ حوالي ٦ مليار دولار والواردات9 مليار

لبرلمان: التغيير الالكترونية  وجه وزير المالية الاسبق، رئيس لجنة الشئون الاقتصادية والمالية بالبرلمان، علي محمود، بوضع معالجات قصيرة وطويلة المدى لمعالجة ازمة سعر الصرف.

وحمل محمود في تصريحات محدودة بالبرلمان اليوم الثلاثاء،المضاربين والسماسرة، مسئولية ارتفاع الطلب على النقد الاجنبي،وقال ان الطلب على الدولار تزايد لاغراض التجارة حيث يباع الدولار في السوق الموازي ب65 جنيها وبالشيك باكثر من 70 جنيها مما سبب عجزا بين الصادر والوارد.
واشار الي ان العجز في الميزان التجاري بلغ 5 مليار و863 مليون دولار حتي نهاية ديسمبر الماضي، اذا بلغت الواردات  9 مليار و316 مليون جنيه، بينما الصادرات 3 مليار و453 مليون دولار.
وحسب تقرير خاص بادراة الجمارك اطلعت عليه ” التغيير الالكترونية” فقد بلغت قيمة المواد الغدائية المستوردة 2 مليار و158 مليون دولار، والسلع المصنعة مليار و207 مليون جنيه، والالات والمعدات مليار و744 مليون دولار، منتجات بترولية مليار و211 مليون دولار، كيمياويات 894 مليون دولار، منسوجات 370 مليون دولار، تبغ ومشروبات 12 مليار دولار، معدات نقل 769 مليون دولار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى