أخباراخبار مستمرة

تحرير السودان تتهم الجيش بمحاصرة مدنين داخل كهوف بجبل مرة

التغيير واتساب

خدمة الـتغيير واتساب

إحصل علي اَخر التحديثات يومياً علي هاتفك

التغيير:الحرطوم – كشفت حركة تحرير السودان التي يتزعمها عبد الواحد محمد نور، عن انتشار أمراض جديدة في مناطق تحت سيطرتها بجبل مرة  بدارفور.

وقال  الناطق باسم الحركة عبد الرحمن الناير:”لا تزال الأمراض والأوبئة تواصل إنتشارها في عدد من القري والمناطق بجبل مرة، تقع تحت سيطرة حركة/ جيش تحرير السودان بقيادة  عبد الواحد محمد أحمد النور ، في ظل صمت محلي وإقليمي ودولي عن هذه الكارثة الإنسانية”.

واشار الي انه تم التعرف علي تسعة حالات إصابات جديدة  بالحساسية الجلدية وأمراض الكلى  في قرى ومعسكرات النازجين بجبل مرة, بينما  هنالك العشرات من الحالات لم يتم التعرف علي هويتها لبعد المسافات وعدم وجود شبكات إتصالات

واستنكر الناير  “الصمت  المحلي والدولي والاقليمي حول الاوبئة بالمنطقة مشيرا الى أن الامراض أودت بحياة العشرات وإصابة المئات”. وناشدت  الحركة المجتمع الدولي بالتدخل لإنقاذ المواطنين المحاصرين في الكهوف  والوديان من قبل  القوات الحكومية التي لا تسمح بدخول الادوية والمنظمات الانسانية .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى