اخبار مستمرةثقافة

استيلا قايتانو: أبريلكم أبريلنا وعلى استعداد للإصابة بالعدوى

التغيير:فيسبوك

حيت  الأديبة السودانية استيلا قايتانو على صفحتها بموقع فيسبوك الثورة السودانية صباح السادس من أبريل وأشارت ضمنيا إلى الحاجة للتغيير في موطنها الجديد(دولة جنوب السودان).

نص المنشور:

ايها الشعب السوداني البطل ..تستحق الحياة كما تشتهي ، حرية . سلام .عدالة وكرامة ، سوف نوسع من حجم المسؤولية لديكم ..هذه الثورة ليست ملكية تخصكم ..كل الشعوب التي ترزح تحت نير الدكتاتوريات وإدارة الفساد والقتل والتشريد تنظر اليكم وقلوبهم مليئة بالأمل السنتهم تلهج بدعوات النصر ..وعلى استعداد للإصابة بالعدوى ..عدوة ثورات افريقيا على أشباه الحكام الذين جعلوا من دمنا وارواحنا واحلامنا وقود لحروبهم وبنوا من جماجمنا منصات تعلي من شأنهم ، وتلاعبوا بشتى أنواع مواردنا .
كسر الاغلال في السودان يجلل صدى تحطمه ليسمعه كل المسجونين بأمر الحكومات الغير مؤهلة في الاصقاع . فالشعوب المقهورة تنتظر ثورتكم ..لانهم لا يختلفون عنكم كثيرا . فابريلكم هو ابريلنا وكل المواسم المفرحة القادمة مواسمنا ..
ومن حقنا أن نحلم ونعمل من أجل عالم سعيد ..
حظا سعيد للناس ..
وفجر الخلاص قدام

‫2 تعليقات

  1. التحية للكاتبة و الاديبة استيلا قايتانو
    السودان بلدا افريقي ثقافىالافريقية العريبة
    و لكن هو يتمسك بافريقيته الجميلة التى تجعل منه قوة داخلية له و تصنع منه تميزة العريق و تجعل منه بوابة افريقيا الكبيرة
    نحن ما زلنا نتحدث عن السودان الكبير غير المقسم من قبل نظام الانقاذ الفاسد
    السودان المتماسك
    فى السودان تحب جارك بدون ادنى سبب ليس الا انه جارك و لربما يكون من قارة مختلفة عنك
    و كيف بمن هو من بلدك
    مستقبلا لا نريد توحيد السودان فقط بل كل القارة الافريقية
    حلماً يراود كل افريقي يحب افريقي القارة السمراء الجميلة الابنوسية المنشا
    شاركونا الحلم الجميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق