أعمدة ومقالات

الدعم السريع يحذِّر.. انتهى وقت اللعب

التغيير واتساب

خدمة الـتغيير واتساب

إحصل علي اَخر التحديثات يومياً علي هاتفك

كمال كرار

على الباب اليمين لعربة تاتشر مسلحة جيدا وتتبع لقوات الدعم السريع وترتكز في تقاطع سان جيمس بالخرطوم كتبت العبارة (انتهي وقت اللعب) ومما يفهم منها أن وقت اللعب الذي انتهى حل محله وقت الدواس .. وهذا ما يجب أن يقال للمجلس العسكري الذي يجيد (المطوحة) والمحركة وإضاعة الوقت في غير طائل ولا غرو فهو ابن الإنقاذ المخلوعة بالأصالة لا بالتبني ولهذا يلف ويدور في حلقة مفرغة عنوانها لا تفكيك للنظام البائد.. ولولا الخوف من غضب الثوار المعتصمين في نواحي السودان المختلفة لوقف واحد منهم ليقول ما كان يردده (نافع) عن لحس الكوع وخلافها من عبارات الانحطاط السياسي .
المجلس الإنقلابي أخذ وقتا طويلا في دراسة وثيقة قوي الحرية والتغيير.. هوجم في أثنائها ثوار نيالا ومدني فقتل من قتل وجرح من جرح ..

والمجلس بعد أن صمت دهرا .. لم يلاحظ في الوثيقة إلا حكاية الشريعة مصدر التشريع ..في إيحاء بأن الوثيقة (علمانية) إن لم نقل كافرة ..وهو إذن يفتح موضوعا ليس حتي مطروحا للنقاش ومكانه المؤتمر الدستوري ..لكنه يريد جدلاً عبثياً آخر يصرف به النظر عن محاولاته فرض الأمرالواقع على الثوار..
أولم تكن الشريعة الإسلامية باعتبارها مصدراً من مصادر التشريع حاضرة في كل دساتيرالسودان العسكرية منها والمدنية !! وألم يكن القانون (الذي يقال أنه شريعة) مسلطاً على الفقراء والكادحين قتلا وجلدا وصلبا .. وتحللاً وحصانة للأغنياء والفاسدين .. أولم تكن تلك القوانين موجودة والرصاص يحصد المتظاهرين .. والمخلوع يطالب بقتل ثلث السكان بالفتوى المالكية ..!! لن يخيفنا أحد بشريعةالفساد والاستبداد .. وعنوان الثورة حرية سلام وعدالة ومعناها دولة المواطنة والمساواة غض النظرعن الدين والعرق واللون ..

وما بال المجلس الإنقلابي يتحدث مجددا عن قوى أخري إنقاذية يشترط أن تشارك في الحكم الإنتقالي ..وكأنما القصة محاصصة وليس برنامج ..لن تنفذه إلا القوى التي صنعت الثورة ..ومن عناوين هذا البرنامج وقف الحرب واحلال السلام وعودة النازحين واللاجئين لمناطقهم،ثم وقف التدهور الاقتصادي ومجانية الصحة والتعليم وإعادة هيكلة الاقتصاد لصالح الشعب والوطن وأن يقود القطاع العام الاقتصاد خلافا لبرامج التخريب الاقتصادي في دولة الإنقاذ المخلوعة .. فأي قوي مجرمة يريد المجلس الإنقلابي مساواتها مع الثوار..ويستدعيها مع قوى الحرية والتغيير في قاعة الصداقة لإعلان شروطه المهينة للثورة ..

من حق الثوار الذين خاضوا أنهراً من الدماء من أجل الحرية والتغيير أن يقولوا للمجلس الإنقلابي (إلزم حدودك) وانتهي وقت اللعب والحصة وطن ..
وعليهم انتزاع سلطتهم المدنية بإعلانها في ميادين الاعتصام .. ولنري أخيرا من الذي يعبر عن الثورة ومن الذي يخونها ..
والتهديد المبطن للثواربشأن الإنتخابات المبكرة في غضون 6 شهور.. وبقانون انتخابات الإنقاذ ..مرفوض.. وزمن الفترة الإنتقالية لا يحدده المجلس العسكري الذي يحق لنا أن نسأله أين كان منذ 13 ديسمبر وحتى 11 أبريل 2019 ، وكيف كان موقعه من الثورة حينما كان يسمي اللجنة الأمنية العليا ..؟؟ هي أسئلة يعرف الجميع إجاباتها .. ولهذا فنحن الأقوياء وهم الضعفاء ..ولا نامت أعين الجبناء ..
قوموا إلي سلطتكم المدنية يا أيها الثوار.. وليركب السدنة أعلى مافي خيلهم .. وسيلحقون أمات طه كما لحقها سادتهم وأولياء نعمتهم ..وأي كوز ندوسو دوس .. ما بنخاف.

تعليق واحد

  1. بسم الله و الصلاة السلام على افضل خلق الله
    عندى سؤال مهم جداً
    من هو الجنرال حميدتى؟؟!!!
    و من اين اتى؟؟!!!
    و ما هى دفعته فى الجيش؟؟؟!!!!
    و ما هى الدورات الحتمية التى تلقها فى الجيش السودانى؟؟؟؟!!!!!!
    و ما هى الدورات الحتمية التى تلقها ليصبح جنرالاً فى الجيش السودانى؟؟؟؟!!!!!
    و ما هى المناطق التى عمل بها فى خلال تسلسله العسكرى؟؟؟!!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى