أخباراخبار مستمرة

“الأمم المتحدة” تجلي عددا من موظفيها بالسودان وتحذر من اشتباكات

أجلت الأمم المتحدة عددا من موظفيها بالسودان إلى خارج البلاد فيما طالبت أفراد طاقمها بالحذر خشية اندلاع اشتباكات مسلحة.

وطلبت بعثة الامم المتحدة بالخرطوم من افراد طاقمها توخي الحيطة و الحذر بعد تلقيها معلومات غير مؤكدة تشير الي احتمال وقوع مواجهات بين الجيش و الدعم السريع .
وقالت البعثة في الرسالة النصية التي بعثتها لافراد طاقمها :” تلقينا معلومات غير مؤكدة تفيد بتصاعد حالة التوتر بين الجيش و الدعم السريع ، مماي يمكن ان يقود لاندلاع مواجهات مسلحة بين العناصر التابعة لتك القوات “.
وناشدت البعثة كافة موظفيها بتوخي الحيطة و الحذر وخفض التحركات غير الضرورية ، وتجنب المناطق التي تشهد وجودا مكثفا للعناصر الامنية او اشخاص مسلحين ، كما طالبتهم بالتعاون مع النصائح المقدمة اليهم من قبل الوحدات المعنية بالامن و السلامة داخل البعثة الاممية.
هذا ولم تحدد البعثة الاممية الاماكن التي تشهد تلك التوترات مابين قوات الجيش و الدعم السريع ، في وقت وردت فيه معلومات تشير الي طلب الجيش من المواطنين في احياء الفتيحاب و بانت باخلاء بيوتهم باعتبار انها منطقة عمليات .
وكان الاتحاد الافريقي قد اتخذ يوم أمس قرارا بتعليق عضوية السودان لحين التوصل لحكومة مدنية في السودان وفقا لترتيبات دستورية تقود لعودة الهدوء و الاستقرار بالبلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى