أخبار

أديس أبابا تستضيف الخميس اجتماعا وزاريا حول أوضاع السودان

وكالات (التغيير) – تستضيف العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الخميس، اجتماعا وزاريا للشركاء الإقليميين لدعم السودانيين والعمل من أجل استعادة الاستقرار وتحقيق تطلعاتهم، حسب ما أفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا).

وأفادت الوكالة، الأحد، بأن محمود درير المبعوث الإثيوبي للخرطوم، ومحمد بلعيش ممثل الاتحاد الإفريقي، بذلا جهودهما في محاولة لاستكمال العملية السلمية عبر التفاوض؛ بعد “اهتزاز الثقة” بين المجلس العسكري و”قوى إعلان الحرية والتغيير”، قائدة الحراك الشعبي، في أعقاب فض اعتصام الخرطوم.

والجمعة، اجتمع درير بالخرطوم مع المجلس العسكري السوداني وقيادات “قوى إعلان الحرية والتغيير”، كلا على حدة، في مساعي لإعادة عملية التفاوض المتعثرة بين الطرفين.

وأشارت الوكالة السودانية إلى أن السفير المصري بالخرطوم حسام عيسى قدم وجهة نظره لوفد من قيادات قوى إعلان الحرية فيما يتعلق بتطورات الأوضاع في السودان.

واستعرض السفير المصري الترتيبات الحالية لعقد الاجتماع الوزاري المزمع عقده في أديس أبابا الخميس.

وأكد عيسى وقوف مصر على مسافة واحدة من كافة الأطراف السياسية في السودان واحترامها الكامل لاستقلالية القرار السوداني ودعمها له والمساندة في تنفيذه بما يحقق تطلعات الشعب وثورته العظيمة.

من جانبه عبر عضو وفد تفاوض قوى إعلان الحرية والقيادي بتحالف الإجماع الوطني والحزب الاتحادي المعارض عصام أبو حسبو عن رؤيته بشأن التطورات الحالية في السودان والدور الذي يمكن أن يقوم به الشركاء الإقليميين في دعم مطالب الشعب السوداني.

ومنذ أن عزل الجيش عمر البشير من الرئاسة، في 11 أبريل/نيسان الماضي، يشهد السودان تطورات متسارعة ومتشابكة في ظل أزمة بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق