رشا عوض تكتب: بعد انقلاب حميدتي.. لا حل سوى العودة الى منصة التأسيس “الثوري”

إن الإطاحة بالدكتاتور الأسوأ في تاريخ السودان  عمر البشير في 11 أبريل 2019 بواسطة “اللجنة الأمنية” التي شكلها هو نفسه  من عناصر  نظامه الأمنية والعسكرية لحمايته، لم تكن عملية “انحياز للشعب في ثورته المجيدة” وإنما كانت انقلابا داخليا على المخلوع، استغل الحراك الشعبي الثائر،  فتسلق على أكتافه صعودا إلى السلطة تحت “خديعة” “الانحياز للثورة”. هذا … تابع قراءة رشا عوض تكتب: بعد انقلاب حميدتي.. لا حل سوى العودة الى منصة التأسيس “الثوري”