أخبار

بيان مشترك من التنظيمَات الموقِّعَة على ميثَاق الكُتلة التَّاريخيَّة السُّودانيَّة – (SHB)

التغيير واتساب

خدمة الـتغيير واتساب

إحصل علي اَخر التحديثات يومياً علي هاتفك

تُعتبر الكُتلة التَّاريخيَّة السُّودانيَّة (SHB – Sudanese Historical Block) التي تأسَّست في 16 أبريل 2019 بواسطة الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال ومؤتمر البجا التصحيحي، فُرصة جيِّدة للشعب السوداني للتقدُّم بخطي واثقة نحو إنجاز التَّغيير الجذري وتحقيق تطلعاته المُتملثِّلة في بناء دولة ترتكز على أسس الحرية .. والعدالة .. والمساواة، وفصل الدين عن الدولة، والتنمية المتوازنة، واللا مركزية، والوحدة الطوعية.

في 24 يونيو 2019 أعلن تجمُّع قِوَى تحرير السودان برئاسة القائد/ الطاهر أبو بكر حجر إنضمامه لتحالف الكتلة التاريخية السودانية بعد توقيعه على ميثاق التحالف في خطوة مُهمَّة تؤكِّد السير في الإتجاه الصحيح، وإن ما طُرح في الميثاق يُلبِّي تطلُّعات قطاعات عريضة من جماهير الشعب السوداني لهدم مشروع السودان القديم القائم على الأحادية الثقافية والآيديولوجيا الإسلاموعروبية الإقصائية الشمولية، وصياغة مشروع وطني جديد يقوم على الإعتراف بواقع التنوُّع العرقي والثقافي والديني، وجعل المواطنة أساساً لجميع الحقوق والواجبات، وضمان عدم إنحياز الدولة ومؤسَّساتها لمُكوِّن عرقي أو ثقافي أو ديني واحد، ومن ثم فرض هويتِها الأحادية على بقية مُكوِّنات المُجتمع السوداني.

إن أولوية تحالُف الكُتلة التَّاريخية السُّودانية هو وضع نهاية منطقية للحرب الدائرة في السودان بين المركز والهامش، من خلال تسوية سياسيَّة شاملة مُتفاوضٌ عليها يتم تضمينها في الدَّستور الدائم. وتحالُف الكُتلة التَّاريخيَّة السُّودانية – هو تحالُف إستراتيجي يدعو إلى ضرورة عقد مؤتمر دستوري لمُناقشة أُمَّهات القضايا التي تُشكِّل جذور الصراع في السودان، ومن ضمنها : (قضايا الهويَّة، علاقة الدِّين بالدولة، الوحدة الطوعية، نظام الحُكم، بناء جيش وطني، قضايا الأرض، قضايا الإقتصاد والتَّنمية المُتوازنة، إلغاء مشروعية العُنف والغَلبة وإبدالِها بمشروعيَّة العقد الإجتماعي، …) وغيرها.

ندعو – جميع قِوَى الهامش السُّوداني، قوي المقاومة المسلحة، القِوَى الدِّيمقراطية التقدمية في المركز والتنظيمات المطلبية والذين يُشكِّلون معاً قِوَى السُّودان الجديد، والنواة الحقيقيَّة لبناء الكُتلة التَّاريخيَّة السُّودانية التي تضم كل المُتضرِّرين من الوضع القائم في السُّودان، والذين لهم المصلحة الحقيقيَّة في التَّغيير الجذري – للإنضمام إلى تحالُف الكُتلة التَّاريخيَّة السُّودانية لرسم المسَار الصحيح لبلادنا، وإنتشالها من الأزمات المُزمِنة وإرجاعها إلى منصَّة التأسيس، والإتفاق على تبني عقد إجتماعي جديد يؤسِّس لنظام حُكم يضمن وحدة البلاد وإستقرارها وتقدُّمِها، وبناء دولة قابلة للحياة.

1/ القائد/ عبد العزيز آدم الحلو – رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال

2/ الأستاذة/ زينب كباشي عيسى – رئيس مؤتمر البجا التصحيحي

3/ القائد/ الطاهر أبو بكر حجر – رئيس تجمع قوى تحرير السودان

6 يوليو 2019

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى