أخباراخبار مستمرة

مرشحة لمجلس السيادة تدعو إلى فصل الدين عن الدولة “بالواضح ما بالدس”

الخرطوم (التغيير) – دعت المرشحة لمجلس السيادة، البروفسير فدوي عبد الرحمن علي طه، الي “فصل الدين عن الدولة “خلال المرحلة القادمة.
واتهمت في منشور لها بالفيس بوك اليوم الاحد،نظام الإنقاذ، بزج الدين في السياسة والتلاعب بالشريعة.
وقالت طه “بالواضح ما بالدس بدلا من دفن الرؤوس في الرمال لابد من فصل الدين عن السياسة” وأشارت الي ان الانقاذ تلاعبت بالشريعة فماذا جنينا؟ وهاجمت النخب السياسية في الديمقراطيات الاولي والثانية واتهمتها بخلق مسلسل عبثي فيما سمي بإعداد دستورإسلامي، شغلت به نفسها ولم تلتفت للقضايا الاقتصادية والإجتماعية الملحة. 
وتباينت ردود أفعال أصدقاء الصفحة ما بين مؤيد ومعارض لفصل الدين عن الدولة ففي الوقت الذي أشار المدافعون الي ان الدولة لها قوانين ولوائح تنظمها  فمثلا الدولة تحتاج طبيبا اخصائىا لا تهمنا عباداته والاهم ان يقدم لنا الوصفة العلاجية الفعالة  واعتبروا ان الموضوع ليس علمانية  لانه لا احد ينكر اننا مسلمون بالفطرة 
وراي المعارضون للفكرة ان الدين والدولة لاينفصلان وتسآءلوا عن المرجعية الني ستستند عليها الدولة في المعاملات الاقتصادية  والسياسية والتعليمية وغيره من المجالات الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى