أخباراخبار مستمرة

كرميداي: مبادرة لإطلاق أسماء الشهداء على المؤسسات والشوارع

كسلا (التغيير) – تُقيم (مبادرة المجتمع المدني) مساء يوم الاثنين القادم (5 أغسطس 2019) تأبيناً للشهداء وندوة سياسية وذلك بحدائق وسط مدينة كسلا العاصمة التاريخية لشرق السودان.

وكشف القيادي بقوى إعلان الحرية والتغيير عبدالرحيم إدريس كرميداي لـ(التغيير) عن مشاركة وفد من الخرطوم وإقامة عدد من الانشطة بارياف كسلا. وقال إن الغرض من التأبين هو العودة بمسار الحراك الثوري إلى منصة التاسيس عندما ضحى الشهداء بارواحهم ورحلوا بكل تجرد ونكران وأضاف “نودُّ التاكيد لاسر الشهداء أننا لايمكن ان ننساهم وان الراية التي ضحى من أجلها ابنائهم عالية”.

ودعا عبدالرحيم كرميداي وهو عضو مؤسس لمبادرة المجتمع المدني إلى الإسراع بتكوين (هيئة الشهداء) في المركز والاقاليم والتي تُعنى بتخليد ذكراهم وتقديم الدعم لاسرهم. وأكد على ان مبادرتهم ستسعى إلى تحديد عدد من المؤسسات والاحياء السكنية والشوارع لإطلاق إسم كل شهيد عليها بما فيها الشارع الرئيس في سوق مدينة كسلا والذي من المقترح تحويله إلى إسم شارع (الشهداء).

وناشد كرميداي جماهير كسلا المشاركة في التأبين والندوة السياسية المصاحبة له والتي ستتطرق إلى تطورات الساحة السياسية ومستقبل الثورة السودانية.

ووفقاً لمصدر فإن أبرز شهداء كسلا خلال ثورة ديسمبر هم :

1 – الاستاذ أحمد الخير عوض الكريم – أستشهد في الاول من فبراير 2019 تحت التعذيب من افراد جهاز الامن في مدينة خشم القربة.

2 – عثمان محمد ابراهيم – من سكان منطقة (السواقي الجنوبية) بمدينة كسلا – أستشهد بتاريخ 3 مارس 2019 متأثراً بإصابته بعبوة غاز مسيل للدموع.

3 – محمد صالح عثمان خير محمد حامد – 54 سنة و أب لثمانية أطفال وهو من سكان قرية (كاتكوا) بريفي كسلا – أستشهد بتاريخ (12 أبريل 2019) متأثراً بإصابته برصاص أفراد الامن أثناء معركة تحرير مباني الجهاز في مدينة كسلا.

4 – ادهم عادل حمد – 17 سنة – من سكان منطقة (السواقي الشمالية) – أستشهد بتاريخ (17 أبريل 2019) متأثراً بإصابته برصاص أفراد الامن أثناء معركة تحرير مباني الجهاز في مدينة كسلا.

5 – محمد عبدالقادر محمد أحمد – 29 سنة – من سكان مدينة (ودشريفي) – أستشهد بتاريخ (5 مايو 2019) متأثراً بحروق اصيب بها عندما سكب أفراد الامن البنزين امام مباني الجهاز لمنع الجماهير من إقتحامها بتاريخ (11 ابريل).

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى