أخباراخبار مستمرة

إنتقادات لعضو مجلس سيادة بسبب هاتف

الخرطوم: التغيير

اضطر عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان، للاعتذار، في منشور ناقد، بموقع الفيس بوك، على خلفية تداول رواد منصات التواصل الاجتماعي،صورة له في أول اجتماع للمجلس السيادي، وهو منشغل بهاتفه المحمول.
وبرر الفكي الانشغال بالهاتف بغرض مراجعة بعض المكالمات وأشار إلى أن الصورة التقطت قبل الاجتماع وان التلفونات تجمع قبل بدء الاجتماع. الا ان الناشطة هاجر فرح انتقدت سلوك الفكي، وكتبت منشورا على صفحتها، أشارت له وهو احد أصدقائه، قالت: الاسوا من استخدام عضو السيادة للهاتف، قبل الاجتماع حسب تبريره استخدامه لعبارة “والحقيقة ان  التلفونات تجمع قبل الاجتماع”في نفس البوست. 
وأرسلت هاجر رسالة لود الفكي أشارت فيها الى ان هذه الثورة مهرت بالدم والدموع وليس هناك مكالمة تستحق المراجعة قبل بدء الاجتماع او على طاولة الاجتماع مالم تكن من مفقود ان استطاع اليك سبيلا او شهيد برغم التعذر والاستحالة.
واختتمت رسالتها بدارجية سودانية “الراجي ما هين ياود امي.. فشنو.. اركز.. ولك الود والاحترام” 
واضطر ود الفكي للاعتذار وكتب معلقا” تقبلي اعتذاري وساعمل على ان لا استخدم التلفون داخل قاعة الاجتماعات ابدا حتى لو لم يكن الاجتماع منعقدا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى