أخباراخبار مستمرة

تحقيقات تطال موظفين بمجلس الوزراء بسبب احراج حمدوك أمام وزير الخارجية الألماني

رئيس وزراء السودان يشكل لجنة التحقيق والاتهامات تشير للدولة العميقة

الخرطوم- شوقي عبد العظيم (التغيير)- شكل مجلس الوزراء بتوجيه من مكتب رئيس الوزراء عبد الله حمدوك لجنة تحقيق بعد أن تأكد ضلوع موظفين كبار بمجلس الوزراء في إرباك أول مؤتمر صحفي لرئيس الوزراء بالمجلس والذي جمعه مع وزير خارجية ألمانيا الذي يزور السودان

وتفاجأ حمدوك عند بداية المؤتمر الصحفي بأن أجهزة الصوت وأجهزة الترجمة في مجلس الوزراء لا تعمل الأمر الذي  تسبب في حرج بالغ له، وللعاملين في مكتبه أمام الضيف الألماني، وقال مصدر من مكتب رئيس الوزراء لـ(التغيير) أن أجهزة الصوت تم التأكد من  أنها تعمل قبل ربع ساعة من بداية المؤتمر وقال ” تأكدنا منها وكانت تعمل بصورة جيدة ولكن هناك من قام بتخريبها”

وقال مصدر من مكتب حمدوك أنهم شكلوا لجنة للتحقيق في الحادثة مؤكدا أن المتورطين فيها سيعاقبوا فورا ورجح أن يتم فصلهم من العمل في المجلس حال ثبت تورطهم

ولاحظ الصحفيون ومن شاركوا في المؤتمر الصحفي عدم وجود إجراءات تفتيش وتحقق من هوية الداخلين إلى مكان المؤتمر على خلاف ما كان يحدث في السابق

ولم يفلح المسؤولون عن أجهزة الصوت و الترجمة في إصلاحها حتى نهاية المؤتمر، الأمر الذي دفع رئيس الوزراء وضيفه لرفع أصواتهم بدرجة كبيرة حتى يسمع الصحفيين حديثهم

وقال المصدر من مكتب حمدوك أن تدابير جديدة ستتخذ في المستقبل مؤكدا أن فشل أول مؤتمر صحفي لحمدوك في مجلس الوزراء وعدم الاهتمام بسلامته وسلامة ضيوفه لن يمر دون محاسبة .

 

‫9 تعليقات

  1. لا يمكن حدوث تقدم اقتصادي اوتغير حقيقي في معيه دولاب الدوله القديمه المريض،يجب علي الفور التخلص من عناصر الكيزان والدوله القديمه من جميع مؤسسات الدوله.

  2. رب ضارة نافعة ، لكي تتأكد يا برهان وحميدي بأن الدولة العميقة موجودة حتى داخل قصركم .
    ظللنا نكرر وما ذلنا بأنه لن ينصلح حال السودان الا بعد تنظيفة نظافة شاملة .
    ( سودان بدون كيزان.)

  3. قدامي الموظفين في كل قطاعات الدولة يجب احالتهم للصالح العام و افتكر بكون اجراء منطقي لجهة احباط مكائد مؤيدي النظام البائد و من ناحية تانية الدفع بدماء جديدة يرجي منها التطور و التطوير .. و كدا الحكومة تسد ابواب الريح و تشتغل بقي و الا تكون خانت الامانة و جنحت مجانح اخري .

  4. كان من الممكن تأجيل المؤتمر لحين اصلاح العطل وبعد ذلك يبدأ بالحديث عن مطارده الدوله الكيزانيه لهم وانهم امام تحديات داخليه وخارجيه
    كذلك انا أرى ان المسئولون من تجهيز الصوت بعيدين عن هذه الفعله وان من قام بها اراد ان يوقع الطاقم المسئول وحمدوك

  5. يوجد ارتباط بين مستوى الدين و التدين و مستوى العلم و التعلم و التطور المدنى و الحضارى من بداية المسيرة البشرية على الارض و حتى النهاية ، و فى رسالة الإسلام الخاتمة اصبح هذا الارتباط متصلا ، لذلك لا يمكن فهم مكونات رسالة الإسلام فى هذا العصر الا على مستوى التطور فى هذا العصر و على ذلك فلا معنى للتأيد او المعارضة بجهالة ، و الأمر يحتاج الى فكر على مستوى العبقرية ،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى