أخبار

تجميد أموال و حظر سفر (٣٠) قياديا بحزب المخلوع البشير

الخرطوم :سارة تاج السر “التغيير الالكترونية”  – كشفت منظمة زيرو فساد عن حظر 30 قياديا من الحزب المخلوع، من السفر واصدار اوامر مباشرة من النيابة العامة، بعدم البيع والرهن والنقل وحجز اموال وعقارات وتجميد حسابات بنكية لعدد 22 من رموز النظام البائد.

فيما اكد مدير منظمة إنهاء الافلات من العقوبة، عثمان جامع،  لجوء مجموعة من قيادات المخلوع لمدينة اسطنبول،  و حصولهم على الجنسية التركية التي تمنح بمجرد اقتناء عقار بقيمة 250 الف دولار. واعلنت منظمة زيرو فساد  في مؤتمر صحفي عقدته اليوم الثلاثاء بوكالة السودان الانباء، عن اصدار اوامر قبض في مواجهة وزير سابق لم تسمه بشان بيع مواعين النقل النهري بقيمة 35 مليون دولار.، واكدت ان  قرارات  صدرت من النيابة بحظر 30 رمزا من النظام السابق، ابرزهم  علي عثمان محمد طه، عوض الجاز، احمد هارون فيما تحفظت المنظمة عن ذكر بقية المتهمين حفاظا على سرية التحريات

وقال المستشار القانوني بالمنظمة فهمي الزين الشيخ البدري، “ان البلاغات دونت تحت طائلة المواد (5,7)من القانون الجنائي والتي تعني بالثراء الحرام والمشبوه،”  وكشف عن فتح بلاغات ضد قيادات في النظام البائد الشاكين فيها تربطهم صلة قرابة بالمشتبه بهم.

واكد الشيخ اهتمام المنظمة بالفساد الاستثماري وكشف عن تحريك بلاغات ضد اتفاقية الراجحي التي وصفها بالمجحفة لكون السودان لا يستفيد منها ولو بنسبة 1٪ وشركة امطار ومشروع سد مروي الذي فاقت قيمة أنشاؤه التكلفة الحقيقية واعتبر ان ملف الاستثماري يحتاج الي مراجعة وضبط.

وراي مدير منظمة إنهاء الافلات من العقوبة ان القضية التي يحاكم بشأنها المخلوع عمر البشير تافهة ووصف القتل الذي تم للمدنيين في دارفور والبالغ عددهم 300 الف شخصاً، بالفساد المقنن.

 

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق