أخبار

صلاح بن البادية.. الموت يغيّب فنان “فرح السودان”

وكالات (التغيير) – غيب الموت الفنان السوداني صلاح بن البادية، الاثنين، عن عمر ناهز 82 عاما، أثرى خلالها المكتبة السودانية بجميل الأعمال الغنائية.

وتوفي صلاح بن البادية بالعاصمة الأردنية عمان التي وصلها قبل أيام بغرض العلاج.

وشارك بن البادية بالغناء في حفل “فرح السودان” بتوقيع اتفاقية الوثيقة الدستورية بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير وسط حضور عدد من الرؤساء والوزراء العرب والأفارقة والأجانب.

وكانت مشاركة الفنان السوداني المخضرم في “فرح السودان” عبر أغنيته  “يلا ياتاريخ تعال”.

وكانت رحلة بن البادية قد انطلقت في نهاية خمسينيات القرن الماضي، وقد فرض نفسه بقوة وسط أسرته ذات الإرث الصوفي، حيث اشتهر إلى جانب الغناء بالإنشاد الديني والمدائح النبوية.

ومن أبرز أعمال بن البادية، وشوشني العبير، والأوصفوك، وسال من شعرها الذهب، وخاتمي، وليلة السبت، وصدفة غريبة.

وطرق الفنان السوداني الكبير  أبواب الدراما والمسرح، ومن أهم أعماله كانت مسرحية “تاجوج” وفيلم “رحلة عيون” في عام 1983.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق