أخبار

أوامر قبض في مواجهة مُدبري إنقلاب 1989 تشمل علي الحاج والسنوسي

الخرطوم (التغيير) – أعلنت اللجنة القانونية بتنسيقية قوى اعلان الحرية والتغيير في السودان، عن صدور اوامر قبض بحق مدبري ومنفذي انقلاب 30 يونيو 1989 من المدنيين والعسكريين.

وقال تعميم للجنة اطلعت عليه (التغيير)، ان النيابة الجنائية واصلت إجراءات البلاغ المدون ضد مدبري و منفذي انقلاب ٣٠ يونيو ١٩٨٩م، تحت إشراف وكيل النيابة أحمد النور الحلا، وتمت مخاطبة سلطات السجون لتسليم المتهمين عمر حسن أحمد البشير، وعلي عثمان محمد طه، ونافع علي نافع وعوض أحمد الجاز.

واشار التعميم الى، إصدار أوامر قبض فى مواجهة كل أعضاء مجلس قيادة انقلاب الإنقاذ العسكريين الأحياء ومن المدنيين صدرت أوامر قبض بحق كل من علي الحاج محمد وإبراهيم السنوسي ولم يتم القبض عليهم حتى الآن. كما أصدرت النيابة الجنائية أمراً بحظر سفر كل المتهمين فى البلاغ.

ونوه التعميم الى انه تم القبض على المتهم يوسف عبد الفتاح يوم ١١ نوفمبر وحبسه بعد التحري معه بسجن كوبر.

وكان النائب العام شكل  لجنة للتحقيق في انقلاب الرئيس المخلوع عمر البشير على النظام الديمقراطي بالبلاد في العام 1989. ونص القرار الذي اطلعت عليه “التغيير” بأن تكون للجنة صلاحيات واختصاصات النيابة العامة الواردة في قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991 وقانون النيابة العامة واي قانون آخر ذو صلة.

وسمى القرار رئيس نيابة عامة سيف اليزل محمد سري رئيسا، ووكيل المياة أحمد النور الحلا مقررا وعضوية كل من اللواء شرطة معاش عابدين الطاهر، والمحامي ماجد عثمان إدريس، بجانب ممثل للشرطة. وحدد القرار ثلاثة أشهر لرفع تقريرها للنائب العام الممنوح بموجب القرار صلاحية تمديد عملها.

تعليق واحد

  1. يا لجنة ويا قحت اعلمو ان يوسف عبدالفتاح من الدرجة الثالثة من مجموعة العسكريين المنفذين حيث هناك افراد من المجموعة الاولي والثانية مازالوا حايمين في البلد كما ان المدنيون المنفزيون وعددهم يقارب الالفان حايمين وناس السنوسي عارفنهم واحد واحد وعارفين تقسيمهم وقائد كل مجموعة للعلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق