أخبار

هروب أسد ولبوة من منتجع سياحي يملكه قيادي إسلامي يثير الرعب شمالي الخرطوم

الخرطوم (التغيير) – عاش سكان ضواحي نبتة ودردوق والدروشاب، شمالي العاصمة السودانية ليلة امس لحظات عصيبة بعد سريان نبأ هروب أسد ولبوة من منتجع سياحي يملكه قيادي إسلامي بارز في المنطقة.

وتمكن الأسد واللبوة من الهرب بعد كسر القفص المخصص لهما في منتجع الباسقات السياحي المملوك للقيادي الاسلامي وعضو حزب المؤتمر الشعبي إبراهيم عبد الحفيظ. وأثار هروبهما الرعب بين سكان المنطقة الذين ابلغوا شرطة الحياة البرية بالحادثة.

وقال شاهد العيان، كمال الدين ابوقصية، لـ”التغيير”، ان أنثي الاسد افترست اثنين من الاغنام داخل مزرعة بمنطقة دردوق وطاردت خفير المزرعة الذي حاول اثنائها عن عملية افتراس الاغنام”. وأشار الى أن قوة من شرطة الحياة البرية تتبعت اللبوة الى داخل المزرعة وتمكنت من قتلها في وقت متأخر من ليلة امس.

وأشار ابوقصيصة، إلى ان نفس القوة تمكنت من السيطرة على الاسد بعد ان نصبت له شباكا في محيط المنتجع السياحي.

وشكك سكان محليون في المنطقة، ان تكون عملية الهرب تمت دون قصد، لجهة القفص المتين مغلق الاقفال الذي يقبعان فيه لمدة طويلة.    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى