أخبار

قوى التغيير تتفق على ترشيح رمضان حسن واليا لجنوب كردفان

الخرطوم (التغيير) – إتفقت مكونات قوى التغيير بولاية جنوب كردفان على تسمية السكرتير المالي السابق للحركة الشعبية شمال، رمضان حسن، لمنصب الوالي في الولاية التي تشهد نزاعا مسلحا منذ 2011 مع النظام السابق .

ورمضان حسن قيادي سابق في الحركة الشعبية شمال قبل ان تنشق الحركة في 2017 الماضي وكان نائبا في مجلس الولايات في فترات اتفاقية السلام الشامل ولاحقا شغل منصب وزير المالية في الحكومة الائتلافية بين الحركة الشعبية والمؤتمر الوطني بولاية جنوب كردفان في فترة الشراكة بين الحزبين .

وكشف المتحدث السابق بإسم الحركة الشعبية شمال مبارك أردول لـ” التغيير الإلكترونية” ان القوى السياسية و مكونات قوى التغيير في ولاية جنوب كردفان إتفقت على ترشيح رمضان حسن بالإجماع لمنصب الوالي .

وقال أردول ان رمضان حسن شخصية وفاقية في ولاية جنوب كردفان ولايميل الى الانتماءات الحزبية الضيقة ولديه نظرة عميقة عن الازمة السودانية وطريقة حلها .

وطرح إسم رمضان حسن كشخصية مستقلة لعدم إنتماءه في الوقت الراهن للحركة الشعبية من الجانبين بعد أن تقاعد مؤخرا وفضل عدم الانخراط في التنظيم ويقيم خارج السودان.

وتعتزم قوى التغيير تسمية ولاة مدنيين خلال الشهر الجاري لتجاوز الأزمة التي نشبت بين المواطنين والولاة العسكريين في اكثر من 5 ولايات وإبقاء العسكريين على الاجهزة السابقة للمؤتمر الوطني .

وأبلغ مصدر “التغيير الإلكترونية” أن حزب الأمة حاول ترشيح احد قياداته واليا لولاية جنوب كردفان وتراجع أمام تأييد مكونات قوى التغيير لرمضان حسن .

وتابع المصدر ” ترشيح الرئيس السابق للمؤتمر السوداني ابراهيم الشيخ واليا للخرطوم لم يصدر بعد من كتلة نداء السودان وتداول إسمه شئ مفاجئ خاصة على المنصات الاجتماعية ” مشيرا الى ان كتلة نداء السودان لاتزال تدرس الترشيحات ولم تتوصل الى قائمة ترشيحاتها لرفعها الى المجلس المركزي .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق