أخبار

السودان : الحصار يضيق حول البشير ونوابه ورجال دين بفتح بلاغات قتل وتحريض

الخرطوم : التغيير :سارة تاج السر – تقدم محامون سودانيون وعدد من أسر شهداء الثورة، بدعاوى جنائية لدى نيابة الخرطوم شمال، ضد الرئيس المخلوع عمر البشير، وقادة حزبه المحلول علي عثمان محمد طه، الفاتح عز الدين، أحمد هارون، وهيئة علماء السودان، بتهمة تحريض وقتل المتظاهرين السلميين.

وعلمت ” التغيير الإلكترونية ” أن هيئة المحامين دونت بلاغات تحت طائلة المواد 130 من القانون الجنائي مقروءة مع المواد 21,25من ذات القانون.

.واعتبرت العريضة أن المشكو ضده الأول هدد في لقاء بقادة الشرطة في نهاية ديسمبر2018 بقتل المتظاهرين، فيما توعد المشكو ضده الثاني في مقابلة تلفزيونية بتاريخ الثامن َمن يناير الماضي، المواطنين الذين خرجوا للشوارع، بأن للحزب كتائب ظل ومجموعات على استعداد بالتضحية بارواحها، فيما هدد المشكو ضده الثالث خلال حديث بث في مقابلة تلفزيونية بتاريخ العاشر من يناير الماضي، بقطع رؤوس المتظاهرين وبعدها خص الشيوعيين والبعثين.

وفي ذات السياق تمثل اتهام المشكو ضده الرابع في تصريحات صحفية في أوائل أبريل تحدث فيها عن نفاذ صبرهم على المعتصمين أمام القيادة واتجاههم للفض بالقوة وبناء على ذلك نفذت كتائب الحزب محاولة فض الاعتصام في السابع والثامن والتاسع من أبريل ما أدى إلى مقتل وجرح العشرات.

وشملت العريضة دعوي ضد هيئة علماء السودان، التي أخرجت فتوي شرعية  تحرض فيها المشكو ضده الأول على قتل المعتصمين أمام القيادة لإمكانية قتل ثلث الشعب لبقاء الثلثين المتبقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق