أخبار

الأصم :عودة (10) مفقودين الى عائلاتهم والتغييرات الدبلوماسية بطيئة جدا  

الخرطوم (التغيير) – كشف تجمع المهنيين عن عودة عشرة من مفقودي فض اعتصام القيادة العامة الى عائلاتهم وأكد أن إصابات العائدين تتفاوت بين الجروح والإضطرابات النفسية العميقة والسطحية.

وفي منحى آخر قلل من دعوات الخروج لمنسوبي النظام في 14ديسمبر القادم لاسقاط الحكومة الانتقالية وقال ان الشعب السوداني لن يكرر تجربة الجبهة الاسلامية مجددا.

وأعلن عضو سكرتارية تجمع المهنيين، محمد ناجي الأصم، في مؤتمر صحفي الإثنين أن الحملة التي بدأت في البحث عن مفقودي فض الاعتصام أحصت 20 مفقودا وتوصلت الى 15 مفقود وأعادت 10 مفقودين الى عائلاتهم بينما إستشهد خمسة.

وأوضح الاصم أن الحملة تعتقد ان عدد المفقودين أكبر من هذا الرقم مضيفا ان بعض العائلات لم تبلغ عن المفقودين وقال ” هناك 2 من المفقودين تم نقلهم أحياء الى مستشفى الاكاديمي بالخرطوم وتوفيا لاحقا ووثقت الحملة الحمض النووي للجثتين “.


وتابع الأصم ” نوفر الرعاية الطبية والقانونية للمفقودين الذين عادوا الى عائلاتهم والحملة ايضا على تواصل مع لجنة النائب العام في تحقيق فض الاعتصام “.

تغييرات الجهاز الدبلوماسي بطيئة

وأكد الأصم أن زيارة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الى واشنطون حققت نقلة كبيرة في العلاقة بين الولايات المتحدة والسودان مشيرا الى ان هذه الخطوة تقود الى إزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب .

وإنتقد الاصم بطء التغيير ات في جهاز الدبلوماسية السودانية خاصة بالخارج مشيرا الى ان هذه السفارات تمثل الحكومة الانتقالية ولابد من تفكيكها وتمثيل السودان بشكل صحيح مضيفا ان موقف السودان من حرب اليمن واضح والخرطوم تقوم برعاية مصالحها وموقف الحكومة مؤخرا تحدثت عن خفض الجنود وانها مع الحل السياسي  .

واعتبر الاصم حرق دار المؤتمر الوطني بمدينة عطبرة بولاية نهر النيل في ديسمبر الماضي بمثابة الرمزية الثورية واسقاط جبروت المؤتمر الوطني في ذلك اليوم وتابع “تدور نقاشات جميلة في راي على المنصات الاجتماعية عن المدينة الأولى التي اطلقت شرارة الثورة وأول مظاهرة حسب رصدنا خرجت في مايرنو في السادس من ديسمبر وثاني مظاهرة في الفاشر قام الطلاب حرق اطار ضخم وثالث مظاهرة كانت في الدمازين في 13ديسمبر وبعدها مدينة عطبرة “.

تعقيدات في ملف تعيين الولاة

وأقر الاصم بوجود تعقيدات في ملف تعيين الولاة المدنيين وكشف عن اتصالات بين الجبهة الثورية وقوى التغيير لحل الازمة خاصة بعد ان وضع هذا البند في الاتفاق الاطارئ الموقع في جوبا بتعيين الولاة بعد توقيع السلام وتابع “يمكن ان يتم التوافق على تعيين ولاة بشكل مؤقت “.

وأعلن الأصم تسلم تجمع المهنيين مشروع ميزانية 2020 وشرع في دراستها متوقعا توضيح رأي تجمع المهنيين حول الأجور بكل شفافية مشددا على ان تجمع المهنيين حركة مستقلة عن الحكومة الانتقالية .

ورحب الأصم بمشروع تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وأشار الى ان حزب المخلوع حول النقابات والاتحادات الى اجسام سلطوية وانتقد بشدة الاتحاد العام لنقابات عمال السودان قائلا انه يتحدث عن حرية العمل النقابي وهو ابعد مايكون عن هذا السلوك.

وطالب الأصم بضرورة تجميد أصول الاتحادات والنقابات وتشكيل لجان تسييرية وكشف عن امتلاك تجمع المهنيين مستندات قدمها الى لجنة تفكيك النظام ومكتب النائب العام موضحا ان تجمع المهنيين يعتزم طرح مشروع قانون تكوين النقابات خلال الأسبوع القادم بعد ان أجرى ورش داخلية .

ودعا الأصم الحركات النقابية العربية الى عدم التضامن مع الاتحادات والنقابات الموالية لنظام المخلوع وقال “رسالتنا لكم انكم لاتعلمون مايدور في السودان عليكم مراجعة مواقفكم هذه الاجسام حزبية سلطوية تختطف صوت العمال والمهنيين ومن المعيب ان نشاهد بيانات تضامن من جانبكم “.

قطار الى عطبرة ومسارات لخمسة مدن

وفيما يتعلق بإحياء ذكرى شرارة ثورة ديسمبر أكد الأصم أن تجمع المهنيين بالتعاون مع السلطة الانتقالية توافق على خمسة مسارات تطوف حول مختلف مدن خاصة التي أشعلت الحراك الشعبي .

وأضاف الأصم “هناك 5 مسارات مختلفة منها مسار قطار من الخرطوم الى عطبرة بالتنسيق مع القوى الثورية في عطبرة الى جانب اربعة مسارات شرقا وغربا وجنوبا وشمالا تقيم انشطة مختلفة “.

وقلل الاصم من ظهور الوالي السابق لولاية شرق دافور والقيادي في المؤتمر الوطني أنس عمر  في التلفزيون وقال ” اعتقد ان ظهور رموز النظام السابق في هذا الوقت يضيف للثورة ولايخصم منها هؤلاء حكموا ثلاثين سنة كلمة فشل غير كافية … قتلوا وشردوا الملايين والشعب السوداني لن يستجيب لدعوات منسوبي النظام لاسقاط الحكومة الانتقالية ولن يوافق على حكم الجبهة الاسلامية مجددا “.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق