أخبار

حميدتي يطالب بالقبض على صلاح قوش ويحذر من فتنة كبيرة

إتهم نائب رئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول محمد حمدان حميدتي،مدير جهاز الأمن والمخابرات السابق صلاح قوش، تحمل مسؤولية تمرد أفراد هيئة العمليات التابعين لجهاز المخابرات العامة،عبر مخطط لإحداث تخريب في البلاد، وطالب بالقبض عليه عن طريق الإنتربول.

وقال حميدتي في مؤتمر صحفي بجوبا “الثلاثاء” “إننا نعرف جماعة صلاح قوش في الأمن”، وإتهم رئيس جهاز المخابرات الحالي أبوبكر دمبلاب بالتقصير وأضاف قائلاً ” أن دمبلاب مقصر في حسم تفلتات أفراده رغم تحذيرنا له بالامس”.

وأكد حميدتي أن الدولة ستحسم مسيرات الزحف الاخضر، مؤكداً بأنها جزء من مخطط كبير خلفه قيادات في جهاز الامن بالمعاش وفي الخدمة.

وقطع بعدم المجاملة في الأمن القومي ،وكشف عن وجود ما أسماهم بالمرتزقة والمندسون، داخل جهاز المخابرات العامة .

ولفت أن ما حدث سيجد الحسم اللازم،منوهاً أن قيادة جهاز المخابرات تأخرت 6 اشهر على تنفيذ توجيهات القيادة العامة بجمع أسلحة أفراد هيئة العمليات، وأكد حميدتي على وجود تنسيق بين المؤتمر الوطني المحلول لاثارة فتنة كبيرة يومي 18 و 26 يناير الجاري.

(نقلا عن الراكوبة)

تعليق واحد

  1. اها حميتي امس كنت في القاهرة مالك ما جبت قوش معاك ثانيا وهنا الخطورة البشير لمن اسرف في الاجرام وورط لحلقه بقى شرس وببيع ويشترى في البلد اليوم حميتي ما اشبه اليوم بالبارحه ماشي في خط سير بشه انتبهوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى