أخبار

خسائر فادحة لتجار العملة بسبب “خبر كاذب”

الخرطوم – التغيير- شهد سعر الدولار تراجعا كبيرا أمام الجنيه السوداني في السوق الموازي اليوم الثلاثاء متسببا في خسائر كبيرة للتجار والمضاربين في العملات نسبة للأسعار المرتفعة التي كان عليها السعر حتى يوم أمس

وبلغ سعر الدولار مقابل الجنيه صباح اليوم 95 جنيه بينما بلغ بالأمس (105) جنيه وقال تاجر في السوق العربي ل(التغيير)  ” التجار الذين اشتروا بسعر يتجاوز المائة جنيه تكبدوا خسائر فادحة اليوم لأن التراجع في السعر بلغ تسع جنيهات” وقال مضاربون وتجار أن حركة الشراء والبيع محدودة بشكل كبير بسبب تراجع الأسعار

وعزا تجار في السوق الموازي ارتفاع السعر إلى أكثر من مائة جنيه إلى الخبر الذي أوردته صحيفة الصيحة والمتعلق بزيادة سعر الدولار الجمركي

وجاء في صحيفة الصيحة أن اتفاقا بين الحرية و التغيير سيفضي إلى زيادة سعر الدولار الجمركي إلى (55) جنيها بدلا عن سعر (18) جنيها المعمول بها حاليا، إلا أن الصحيفة تراجعت عنه اليوم بعد أن نفت وزارة المالية أي اتجاه إلى زيادة الدولار الجمركي

وقال تجار أنهم اشتروا الدولار بأسعار مرتفعة وهم أمام خيار المخاطرة والابقاء على ما عندهم من عملات في انتظار ارتفاع السعر أو بيعها بالخسارة وقال تاجر ” سنخسر في مبلغ ألف دولار ما يقارب تسعة ألف جنيه سوداني وكلما ارتفع المبلغ زادت لخسارة”

وقال وزير المالية إبراهيم البدوي في تصريحات صحفية أمس بأن الوزارة ستتخذ إجراءات أمنية لمحاربة تجارة العملة إضافة إلى عدد من التدابير الاقتصادية تهدف جميعها إلى استقرار سعر الدولار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق